إختر من الأقسام
مجتمع | لبنان
عائلة باسم شقير تنتظر.. هذا ما قالته للمسؤولين
عائلة باسم شقير تنتظر.. هذا ما قالته للمسؤولين
المصدر : lebanon 24
تاريخ النشر : الجمعة ١٥ حزيران ٢٠١٧
حتى هذه الساعة، لم تتلقَ عائلة شقير أيّ معلومات جديدة عن وضع ابنها باسم الذي يُعتبر وعائلته في عداد المفقودين (باسم شقير وزوجته ناديا وأطفالهما الثلاثة ميرنا، فاطمة، وزينب إضافة إلى والدة ناديا)، جرّاء الحريق الذي شب في برج غرينفل بلندن.
ويسجل والدا باسم، طعان شقير وزوجته بدر، عتباً كبيراً في هذا السياق، لعدم ورود أيّ اتصال حتى الآن من وزارة الخارجية، وهما يتطلعان بنظرة حذرة حيناً وبالتفاؤل أحياناً، علّ يأتيهما خبر يقين يعيد أفراد العائلة إلى تراب الوطن، بعدما أخبرت الشرطة البريطانية المتابعين أنّ هناك 58 جثة، وعدد من الفقودين.
وقد ناشدت العائلة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ووزير الخارجية جبران باسيل الإسراع بكشف مصير العائلة. فطالبت الأم بدر شقير رئيس الجمهورية "وهو الوالد لجميع اللبنانيين بالسعي للكشف عن مصير ولدنا وإعادته مع عائلته الى مسقط رأسهم".

أمّا طعان شقير، والد باسم المفجوع بفقدان ولده، فقد ناشد وزير الخارجية كونه المعني بمصير اللبنانيين في الخارج، وطلبت العمل على كشف مصير العائلة سريعاً.كذلك طالب كميل شقير، أحد أقرباء الضحايا، بتحرك جدي على الأرض، وقال: "لو كان الأمل ضئيلاً، نحن نطالب بكشف مصير أبنائنا أحياء كانوا أم أموات".
بدوره، قال رئيس بلدية نحلة منير مهدي شقير: "ناشدنا كثيراً ولم نحصل حتى الساعة على جواب لبناني رسمي شاف". وجدّد مطالبته رئيس الجمهورية بالعمل على استعادة أبناء البلدة متوفين أو أحياء، متمنياً التعامل مع القضية كما تمّ التعامل مع قضايا أخرى في فترات سابقة.
    share on whatsapp