إختر من الأقسام
أخبار عربية
داعموها كُثر.. لكنَّ 'الشامتين' بمرض أسماء الأسد غير القادرين على نسيان جرائم الحرب كانوا أكثر بكثير!
داعموها كُثر.. لكنَّ 'الشامتين' بمرض أسماء الأسد غير القادرين على نسيان جرائم الحرب كانوا أكثر بكثير!
المصدر : عربي بوست
تاريخ النشر : الثلاثاء ٢٣ آب ٢٠١٨
شكَّل خبر مرض أسماء الأسد زوجة رئيس النظام السوري، مادة دسمة تناولتها الصحف وكذلك المحبون والمعارضون لها ولزوجها.

فلم تمر ساعات على كشف الصفحة الرسمية لرئاسة الجمهورية السورية عن إصابة أسماء الأسد بالمرض، حتى انهالت التعليقات، إما الداعمة والقليلة، أو «الشامتة» غير القادرة على نسيان جرائم الحرب.

بعد إعلان مرض أسماء الأسد.. هؤلاء هم الداعمون
الممثلة السورية شكران مرتجى كانت واحدة ممن وجَّهن رسالات دعم لأسماء الأسد.

وقالت لها: «الخبيث من صدر الوطن إلى صدر سيدته كما يتعافى الوطن ستتعافَين بنفس الصبر والتضحية والقوة».

وتابعت في تغريدتها على تويتر: «كوني بخير سيدة الياسمين، السرطان مرة أخرى في صدور من نحب، تباً لك أيها الخبيث».

@shoukranmortaj1

الخبيث من صدر الوطن إلى صدر سيدته كما يتعافى الوطن ستتعافين بنفس الصبر والتضحية والقوة والصبر
كوني بخير سيدة الياسمين
    share on whatsapp