إختر من الأقسام
إبتكارات
تلفاز سامسونج QLED يحظى بأعلى تصنيف عالمي على الإطلاق
 تلفاز سامسونج QLED يحظى بأعلى تصنيف عالمي على الإطلاق
المصدر : سامسونج للإلكترونيات المحدودة
تاريخ النشر : الثلاثاء ٢٧ أيار ٢٠١٧
تلفاز QLED يحظى بأعلى تصنيف على الإطلاق من مجلة تقنية ألمانية بفضل مزاياه المُرتكزة على نمط الحياة
قامت مؤخرًا فيديو ماغازين، وهي مجلة مرموقة في ألمانيا في مجال الالكترونيات الاستهلاكية، بتصنيف تلفاز سامسونج QLED على أنّه الأفضل في السوق، وقد أشادت بشكل خاص بالابتكار الذي تتمتع به مزاياه المُرتكزة على نمط الحياة والمجسدة لمفهوم "الأقلّ هو أكثر فعاليّة".
بعد إخضاعه للاختبارات المخبرية الشاملة، منحت المجلة Q9F ذات الـ65 بوصة من سامسونج للإلكترونيات 920 نقطة من أصل 1005، وهي أعلى درجة منحتتها المجلّة على الإطلاق. ونال تلفاز سامسونجQLED هذا التقدير بفضل مواصفاته المتقدمة، وميزاته الذكية وتصميمه المتعدّد الجوانب، بحيث تقدّم تجربة مشاهدة سلسة أطلقت عليها سامسونج اسم "لايف ستايل تي في" أو تلفاز نمط الحياة.
وقد استحقّت سامسونج هذه النقاط المرتفعة نظرًا لأفكارها التي لا تندرج ضمن الإطار التقليديّ (أو الشاشة، كما كانت تُعرف)، فقد حسّنت جودة الصورة التي يقدمها تلفازQLED ، وصقلت أيضًا شكل جهاز التلفاز ومكوناته لتبسيط استخدامه ومنحه القدرة على الاندماج في أي منزل.
وتشمل المنتجات التي تتبع هذا النهج الوصلة المخفية لتلفاز QLED ، وحامل التثبيت على الجدار بدون فاصل، وجهاز تحكّم واحد أنيق. وبفضل هذه المزايا، حاز الجهاز على علامات عالية ضمن فئة الابتكار في التقييم. وتشمل الميزات الأخرى المصممة لتكمّل غرف معيشة المستخدمين تصميم بدون حواف بزاوية 360 درجة، وحامل متوفر بمجموعة متنوعة من التصاميم الأنيقة.
تُعتبر القدرة على تقديم تجربة مشاهدة متميزة مع تعزيز مساحة المعيشة لدى المستخدم من أسس مجموعة "لايف ستايل تي في" من سامسونج. بالإضافة إلى تلفاز QLED تشمل هذه المجموعة "ذا فرايم"، وهو تلفاز يتمتّع بشاشة ذكية تتحوّل إلى تحفة فنيّة، لعرض الأعمال الفنية أو صور المُستخدم الشخصية عند إيقاف تشغيل التلفاز.
إنّ تلفاز QLED من سامسونج هو أول منتج يخضع لتقييم فيديو ماغازين ويحظى بعلامات عالية ضمن كافة فئات التقييم الثلاث. فبالإضافة إلى فئة الابتكار، نال تلفازQLED علامة عالية ضمن فئة المرجعية، وذلك لدرجة إنارته المميزة، وحلّ الوصلة المخفية المبتكرة، ومعالجة الإشارات، بالإضافة إلى فئة التمييز، لدرجة سطوعه، وسواده الحالك، وزوايا المشاهدة الواسعة، وقدرته على تحقيق نسبة 100 في المئة من حجم الألوان الثرية.
وتظهر هذه الميزات كيف صممت سامسونج تلفازQLED مرتكزة على نماط حياة المستخدمين، لإعادة تعريف تجربة مشاهدة التلفزيون.
    share on whatsapp