إختر من الأقسام
متفرقات | صيدا
بالصور: تواصل العمل لإنشاء 'حديقة مائية' في بحر صيدا
بالصور: تواصل العمل لإنشاء 'حديقة مائية' في بحر صيدا
المصدر : النشرة
تاريخ النشر : الجمعة ٢١ تموز ٢٠١٨
تمضي ​بلدية صيدا​ ومعها "جمعية أصدقاء زيرة و​شاطئ صيدا​"، في تحقيق حلم تطوير السياحة البحرية عبر إنشاء "حديقة مائية" في بحر صيدا، خلف الزيرة، تعتبر الاولى في المنطقة وستضم 6 دبابات عسكرية تابعة للجيش اللبناني و4 ناقلات جند تشكل نواة حاضنة بيئية في الحديقة.

هذه الخطوة، جاءت بعدما حققت البلدية والجمعية نجاحا في استقطاب المتنزهين ورواد السباحة الى زيرة صيدا" بعد التحسينات التي قامت بها العام الماضي لجهة "فلش" صخرة "الزيرة"، باضافة رمل بحري واعادة تشغيل "​المنارة​" لارشاد السفن ووضع مستوعبات النفايات ونصب الخيم لحماية المتنزهين من اشعة الشمس وغيرها من اعمال التأهيل، كل ذلك ساهم بازدياد عدد روادها من السباحين وهواة الغطس في الاعماق والمتنزهين عبر مراكب النزهة ما بين رصيف ​ميناء الصيادين​ و"الزيرة".

وقد اشرف رئيس البلدية ​محمد السعودي​ على موقع الحديقة المائية بالتعاون مع الجمعية ومدير عام النقل ​عبد الحفيظ القيسي​ ورئيسة ​مرفأ صيدا​ ميريام سليمان وجرى تحديد الاعماق التي ستصل اليها الدبابات بعدانزالها في المياه والتأكد من عدم تعارضها باي شكل من الاشكال مع خط عبور البواخر التجارية من والى مرفأ صيدا التجاري".

وأوضح رئيس"جمعية أصدقاء زيرة وشاطئ صيدا" كامل زبر لـ "النشرة"، "ان كافة التحضيرات لانشاء الحديقة المائية في عمق مياه صيدا، خلف الزيرة قد انجزت، لجهة تحديد ثلاثة مواقع للعرض موافقة وزارة النقل عليها مع مراعاة عدم اعاقة حركة البواخر التجارية الداخلة والخارج الى المرفأ، او لجهة العمق والتي ستكون متفاوتة بين 13 مترا ويمكن للمحترفين النزول اليها دون قارورة الاوكسجين، وعمق 16 و27 مترا، او لجهة المعروضان فيها وهي عبارة عن آليات عسكرية قديمة وتالفة للجيش اللبناني وقد جرى استقدامها الى رصيف المرفا تمهيدا لانزالها لاحقا الى هذه الاعماق بطريقة فنية متدرجة.

وقال كزبر، أن الهدف ليس فقط جذب السواح من الهواة والمحترفين الغطس لتأمين متعة الغطس، وإنما المساعدة في دفع الحياة البحرية قدما، وفق دراسة أعدت لهذا الغرض، نتوقع انه خلال عام واحد ان تنمو الشعب المرجانية والاسماك وبيضها في هذه النطقة لتشكل الركائز الاساسية لتلك الحديقة وتكوين مشاهد بحرية جميلة".

واكد كزبر، انه "سيجري افراغ كل الزيوت واية مواد موجودة في الاليات العسكرية قبل انزالها الى البحر حرصا على سلامة البيئة البحرية، على ان تعلن بلدية صيدا و"جمعية عن افتتاح تلك الحديقة المائية بشكل رسمي في احتفال يقام برعاية قائد الجيش ​العماد جوزيف عون​"، آملا أن تشكل مركز جذب سياحي بحري اضافي ل​مدينة صيدا​، تساهم في إنعاش المدينة تجاريا واقتصاديا.

واستعدادا لانشاء الحديقة المائية، زار المهندس السعودي ووفد من الجمعية برئاسة كزبر، قائد ​الجيش اللبناني​ العماد جوزيف عون في اليرزة، بمشاركة نقيب الغواصين ​محمد السارجي​ ونائب رئيس الجمعية نسرين غزاوي وربيع عوجي لشكره على مبادرة قيادة الجيش لجهة دعم مشروع إنشاء الحديقة.

وتمنى المهندس السعودي على قائد الجيش العماد عون رعاية حفل إفتتاح الحديقة الذي سيتم الإعلان عنه في حينه بعد الإنتهاء من كافة الترتيبات اللازمة، فيما أبدى العماد عون موافقته على هذه الرعاية، مثنيا على دينامية المهندس السعودي ودعم بلدية صيدا لنشاطات الجمعية، ولا سيما وأن زيرة صيدا بفضل إنجازات الجمعية أضحت في فترة قصيرة على الخارطة السياحية وتقام فيها نشاطات غوص وسباحة متميزة، بالإضافة إلى برامج ثقافية وفنية متنوعة وهادفة جعلت من صيدا نقطة جذب يقصدها رواد السباحة من أبناء المدينة وكافة المناطق اللبنانية.

عرض الصور

    share on whatsapp