إختر من الأقسام
متفرقات | لبنان
سوسان: لهجر الشروط المضادة لتأليف حكومة الواقع الوطني
سوسان: لهجر الشروط المضادة لتأليف حكومة الواقع الوطني
المصدر : رأفت نعيم - المستقبل
تاريخ النشر : الأحد ١٨ أيلول ٢٠١٨
في رسالة وجهها بمناسبة حلول الاول من محرم رأس السنة الهجرية دعا مفتي صيدا واقضيتها الشيخ سليم سوسان الساسة والفاعليات المؤثرة لأن يهجروا الخلاف و الإختلاف والشروط و الشروط المضادة ولأن يتخطوا خلافاتهم ويأخذوا القرار الوطني الجامع لتأليف حكومة الواقع الوطني العتيدة ، لتعتمد الخطاب الواعي و تكون جادة ومنصفة في تفعيل دور الوزارات للتصدي بعدل وصرامة للفساد والمفسدين والمرتشين ، ولكل المشاكل التي يعاني منها الوطن والمواطن.

سوسان اكد التمسك بإتفاق الطائف الذي قضى على الظروف الصعبة و الأيام السوداء و الصراع الدموي التي عاشها اللبنانيون معتبرا ان إتفاق الطائف شكل قفزة عملاقة في طريق حل المشكلة اللبنانية و هو صيغة لا بديل عنها للإنقاذ و مرجعية أولى لإستقرارالوطن و بناء دولة المؤسسات و تثبيت و حدة المواطنين ، وقال : لقد حظي هذا الاتفاق بالقيمة القانونية الإقليمية و الدولية و الإجماع البرلماني اللبناني و الوطني فحافظوا على هذا الميثاق الوطني ، ووحدوا كلمتكم واعملوا يدا واحدة لترسيخ العيش الوطني الواحد و اهجروا النكايات و الحرتقات السياسية و التوترات المذهبية و السجالات الطائفية التي تزيد الخلافات و تفاقم الأزمات وتزيد في العقد والتعقيدات واتقوا الله في الوطن والمواطن .

واضاف المفتي سوسان : اهجروا الأنانية الضيقة و تمسكوا بالإيثار من أجل الوطن و المواطن الذي ينوء كاهله عن تحمل الأزمات الاقتصادية و الاجتماعية و المالية فضلا عن أعباء الماء و الكهرباء و الغلاء وأقساط المدارس و الكتب و غيره ، فالشعب بكل مكوناته و أطيافه و خاصة شبابه يناشدكم ألاَ تنسوا تأمين فرص العمل ليشعر شبابنا في وطنه بالأمل و الاستقرار فلا يُهجر و لا يُهاجر. معتبرا ان بناء دولة المؤسسات و تشكيل الحكومة القادرة و الميثاقية ، و ترسيخ الأمن في ربوع الوطن هو الكفيل بتجاوز كل المخاطر والتحديات المحيطة بنا .

وخلص المفتي سوسان للقول : في هذا اليوم المبارك نؤكد كما أكدنا دوما و في كل وقت أن مدينة صيدا تهجر الفتن المذهبية و الطائفية ، بل هي عصية في وجه كل الفتن ، و تؤكد دائما على وحدتها بكل أطيافها السياسية و الحزبية و بكل نسيجها الإجتماعي و الثقافي ، و تقف صفا واحدا مراهنة دائماعلى مشروع الدولة العادلة و على قواها الشرعية بكل مؤسساتها لتقوم بدورها الوطني في حماية الداخل اللبناني و الحدود في مواجهة العدو الصهيوني و أطماعه.
    share on whatsapp