إختر من الأقسام
مخيمات | لبنان
اصلاحي فتح في لبنان يناشد فصائل منظمة التحرير للوقوف أمام مسؤولياتهم لحماية القضية الفلسطينية
اصلاحي فتح في لبنان يناشد فصائل منظمة التحرير للوقوف أمام مسؤولياتهم لحماية القضية الفلسطينية
تاريخ النشر : الأربعاء ١٩ تموز ٢٠١٨
ناشد تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح الشرعية الفلسطينية المتمثلة بمنظمة التحرير ، الممثل الشرعي و الوحيد للشعب الفلسطيني بتوجيه الدعوة الى كافة القوى و الفصائل الفلسطينية و اللجان الشعبية و قوى المجتمع المدني و ذلك لتدارس المخاطر التي تتعرض لها القضية الفلسطينية برمتها و جوهرها قضية اللاجئين . في ظل ما بات يعرف بصفقة القرن و تفرعاتها و تداعياتها حيث لم يعد كافيا التعبير عن رفضها دون وضع سبل مواجهتها من خلال تحصين وضعنا الفلسطيني و تمكين شعبنا من ادوات رفضها و افشالها .

وأضاف "ان الخطاب الفلسطيني الموحد و الرؤية الواحدة المستندة الى حقوق شعبنا و التزاماته الوطنية هو الكفيل بتدعيم سبل مواجهة التحديات المقبلة علينا ، ان على مستوى وكالة الغوث و التي تتعرض اليوم لاستهداف منظم متعدد الاوجه سيكون له انعكاسات سلبية على احوال اللاجئين او على مستوى مستقبل وضع اللاجئين في لبنان و امكانية تحسينه على قاعدة الحقوق و الواجبات و ضمان سيادة الدولة اللبنانية" .

وقال تيار الاصلاح ان الشعب الفلسطيني دفع أثمانا باهظة على مر العقود دفاعا عن منظمة التحرير داعيا للمببادرة.

لتحصينها كإنجاز من اهم إنجازات الثورة الفلسطينية وتضحيات الشعب الفلسطيني و لتكن المنظمة صاحبة المبادرة في طرح الافكار الكفيلة بحماية المشروع الوطني وصون قضية اللاجئين .

ودعا للعمل على تكوين لغة فلسطينية جامعة تؤهل المجتمع الفلسطيني بكل مكوناته لإنتاج مخرجات وتوصيات وبرامج لمواجهة ما يجري من ترتيب للوضع النهائي للاجئين وللقضية الفلسطينية، لان استمرار الحصار المالي والسياسي و انسداد الافق و ترك الساحة الفلسطينية عرضة للمشاريع و الاستهدافات وتقليص الخدمات وفقدان الأمل سوف يؤدي الى كارثة وطنية تنتج ازمات في اكثر من اتجاه ما لم نبادر للعمل مجتمعين لطرح الافكار و ايجاد الحلول .
    share on whatsapp