إختر من الأقسام
متفرقات | عربي ودولي
بالرغم من إنتهاء الأزمة الصعبة التي عاشها أطفال الكهف إلا أن قصتهم لم تنتهي بعد وبدأ الجانب الإيجابي يظهر في القصة
بالرغم من إنتهاء الأزمة الصعبة التي عاشها أطفال الكهف إلا أن قصتهم لم تنتهي بعد وبدأ الجانب الإيجابي يظهر في القصة
المصدر : سيدتي
تاريخ النشر : الخميس ١٩ تموز ٢٠١٨
أخيراً.. انتهت أزمة "أطفال الكهف" الذين كانوا عالقين في أحد الكهوف شمال تايلاند، حيث تم إخراج الأطفال الـ 12 وهم فريق لكرة القدم يُدعى "وايلد بورز" لناشئي كرة القدم، برفقة مدربهم سالمين وبصحة جيدة، بعد أن كانوا عالقين لـ 17 يوماً متواصلة داخل الكهف الذي غمرته مياه الفيضانات، في قصة إنقاذ شغلت العالم ووسائل الإعلام في كل مكان.

وعلى الرغم من انتهاء أحداث هذه الأزمة الصعبة التي تعرضها لها الفتية ومدربهم، إلا أن قصتهم مع وسائل الإعلام لم تنتهي، وبدأ جانب جديد يأخذ طابعاً احتفالياً لنجاح عملية الإنقاذ تلك، ولأن هذه الفترة عنوانها الرئيسي لعبة كرة القدم، جراء متابعة العالم بأسره مواجهات مونديال كأس العالم 2018 الذي يقام حالياً في روسيا، وأيضاً لأن الفنية العالقين كانوا فريق كرة قدم للناشئين، فإن التهنئات والمباركات انهالت على هذا الفريق الناجي من الموت، من قبل نجوم كرة قدم العالميين.

نجوم العالم في لعبة الساحرة المستديرة، لم يكتفوا فقط بإرسال التهنئات بسلامة الفريق الصغير، بل أيضاً وصل الأمر بهم إلى إرسال القمصان الموقعة بأسمائهم، بالإضافة إلى دعوات عديدة لحضور ومشاهدة مباريات كرة القدم القادمة لفرق وأندية هؤلاء النجوم والمشاهير في اللعبة.

من بين هؤلاء، كان نجم المنتخب الفرنسي ولاعب وسط فريق "مانشستر يونايتد" الإنجليزي، "بول بوغبا"، الذي وصف الفتية الناجين بأنهم "أبطال اليوم"، وأهداهم فوز منتخب بلاده على المنتخب البلجيكي مؤخراً خلال تصفيات الدور قبل النهائي لمونديال روسيا، ما أوصل منتخب الديوك الفرنسي إلى المباراة النهائية بكأس العالم، وكتب "بوغبا" عبر حسابه الشخصي على تويتر قائلاً: "أحسنتم يا فتيان… أنتم أقوياء للغاية».

أما نجوم المنتخب الإنجليزي الذي ودعَّ مونديال روسيا بعد خسارته الصعبة أمام المنتخب الكرواتي، فكان كلاً من نجمي المنتخب المدافع "كايل ووكر" وحارس المرمى "جاك بوتلاند"، قد عرضا تقديم قمصان منتخب الأسود الثلاثة للفتية التايلانديين الناجين، وكتب "ووكر" تغريدة عبر صفحته الشخصية على موقع تويتر مرفقة بصورة لأحد الفتية في الكهف وهو يرتدي قميص منتخب إنجلترا الأحمر، وتساءل "ووكر" عن كيفية إرسال القمصان للمجموعة، وقال: "أنباء طيبة بخروج الفتية التايلانديين من الكهف بسلام".

ومن جهته، كان أسطورة البرازيل ونادي ريال مدريد الإسباني السابق، النجم "رونالدو دي ليما"، قد دعا الفتية التايلانديين إلى التحلي بالقوة والصبر خلال أزمتهم، وانتظار جهود الإنقاذ التي من المؤكد أنها ستنجح في إخراجهم، والأمر ذاته كان من اللاعب النمساوي ونجم فريق ليستر سيتي الإنجليزي "كريستيان فوكس"، الذي حثّهم من قبل على الصبر والتحلي بالقوة والإيمان.

أندية ومؤسسات كروية عالمية..

وكان نادي "روما" الإيطالي، قد وصف عملية الإنقاذ الناجحة بأنها "أفضل خبر كروي حدث خلال هذا الصيف"، كما قدم النادي - الملقب بـ"ذئاب العاصمة" - العزاء إلى أسرة الغواص السابق في البحرية التايلاندية "سامارن كونان"، الذي لقي مصرعه أثناء مشاركته بجهود الإنقاذ خلال الأسبوع الماضي، بعد أن أوصل الأوكسجين للفتية، ووصفه النادي الإيطالي بإنه "بطل حقيقي". أما الإتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، فكان قد علّق على عدم قدرة الفتية على تلبيه دعوته لحضور نهائي كأس العالم في روسيا يوم الأحد القادم الموافق 15 من شهر يوليو الجاري بسبب حالتهم الصحية قائلاً: "سنبحث عن فرصة جديدة لدعوة الفتية إلى مناسبة للفيفا والاحتفال معهم".

ويُشار إلى أن فريق الناشئين "وايلد بورز"، سيتسنى له القيام بجولة كروية بمجرد أن يسترد الفتية عافيتهم، إذ أنهم تلقوا عدة دعوات من قبل أندية عالمية، من بينها أكاديمية نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم، التي وجهت دعوة للفتية لحضور بطولة دولية ومباراة يخوضها الفريق الكتالوني في استاد الـ"كامب نو"، بالإضافة إلى أنه بات بإمكان الفتية والمنقذين التطلع لزيارة ملعب "أولد ترافورد" الشهير معقل نادي "مانشستر يونايتد" الإنجليزي هذا الموسم، حيث كان النادي قد نشر تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر قال فيها: "يسعدنا الترحيب بفريق نادي وايلد بورز لكرة القدم ومنقذيهم".

حالتهم الصحية

وبما يخص حالة الفتية الصحية، قال"تونجتشاي ليرتويلايراتانبوج"، والذي يشغل منصب مفتش عام في وزارة الصحة التايلاندية، يوم الأربعاء الماضي 11 يوليو 2018، إن أغلب الفتية الذين جرى إنقاذهم من داخل الكهف الذي غمرته المياه، في حالة صحية جيدة وأنهم فقدوا ما يقارب الكيلوغرامين فقط من وزنهم، خلال محنتهم التي استمرت طوال 17 يوماً.

على جانب آخر من الحالة الصحية لهؤلاء الفتية، فقد استطاع آباء وأمهات 4 من الذين جرى إنقاذهم يوم الأحد الماضي 8 يوليو 2018 زيارة أبنائهم، لكن كان يجب عليهم، القيام بارتداء ملابس وقائية خاصة، والوقوف على بعد عدة أمتار عنهم كإجراء وقائي، ويُشار إلى أن الفتية سيظلون في الحجر الصحي بالمستشفى لمدة لا تقل عن أسبوعين، حتى يتم مراقبة حالتهم الصحية والتأكد من سلامتهم.

عرض الصور

    share on whatsapp