إختر من الأقسام
آخر الأخبار
سياسة | صيدا
أسامة سعد مديناً أحداث الجبل: قوى النظام الطائفي فشلت في حماية الأمن والاستقرار كما فشلت في الملفات الاقتصادية والاجتماعية
أسامة سعد مديناً أحداث الجبل: قوى النظام الطائفي فشلت في حماية الأمن والاستقرار كما فشلت في الملفات الاقتصادية والاجتماعية
تاريخ النشر : الخميس ١٤ تموز ٢٠١٩

دان الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد الأحداث الأمنية في الجبل، وعبّر عن الحزن والأسى لسقوط الضحايا والجرحى، كما وجّه التعزية لأهالي الشابين اللذين سقطا في الأحداث، وأعرب عن تمنياته بالشفاء العاجل للجرحى.

وشدّد سعد على التهدئة وعلى التحقيق الجدي في ما جرى وتطبيق القانون من دون مراعاة أو تحيّز، مؤكداً على أهمية حفظ الأمن والاستقرار.

وقد حمّل سعد أطراف السلطة السياسية الطائفية المسؤولية عما جرى، بالنظر إلى اعتمادها خطاب الشحن الطائفي التحريضي سلاحاً في نزاعاتها الفئوية والطائفية حول الحصص في المواقع السياسية، وحول التعيينات في الدولة، وفي الالتزامات والمشاريع والمكاسب المالية.

وأكد سعد أن السلطة الطائفية وقواها المتنفذة تثبت من جديد الفشل في إدارة البلد، وفي حفظ الأمن والاستقرار وصيانة الوحدة الوطنية، بعد أن أدخلت البلاد في المأزق الاقتصادي والاجتماعي والمالي الخطير، وبعد أن تكشّف للبنانيين حجم ما ارتكبته وما ترتكبه من موبقات ومن ممارسات الهدر والفساد.

ودعا سعد اللبنانيين إلى الوحدة حول مصالحهم الوطنية والمعيشية الحقيقية، وإلى رفض كل دعوات الانقسام والتوتر طائفياً وفئوياً، وذلك بهدف الانطلاق نحو تغيير الواقع المتردي، ومن أجل انقاذ لبنان من المستنقع الذي يغرقه في وحوله نظام المحاصصة الطائفية العفن.


عودة الى الصفحة الرئيسية