إختر من الأقسام
الآن
أخبار دولية
واشنطن تلوّح لإيران دون صفعها.. الخيار العسكري قائم ولكن
واشنطن تلوّح لإيران دون صفعها.. الخيار العسكري قائم ولكن
المصدر : وكالات
تاريخ النشر : الثلاثاء ٢٢ حزيران ٢٠١٩

أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أنّ "الإدارة الأميركية تنظر في سلسلة من الخيارات ضدّ إيران، ومن ضمنها الخيار العسكري"، داعياً العالم إلى "الإتحاد في مواجهة إيران".

وأضاف: "لدينا دائماً التفويض القانوني للذهاب إلى الحرب"، مشيراً إلى أنّ "الشعب الأميركي يجب أن يثق أنّ كلّ الخيارات التي تتخذ تحت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب هي قانونية".

وقد حمّل بومبيو في مقابلة مع برنامج "فوكس نيوز صنداي"، إيران مسؤولية الهجومين على ناقلتي نفط في خليج عمان، متعهّداً بأن تضمن الولايات المتحدة حرية المرور عبر مضيق هرمز الحيوي.

ولم يوضح بومبيو الخيارات التي تدرسها واشنطن لحماية الملاحة أو لمعاقبة إيران بعد الهجوم على ناقلتي النفط. وقال إنّ "ما يجب أن تعرفوه أنّنا سنضمن حرية الملاحة عبر المضيق".

وتمر ثلث إمدادات النفط البحرية في العالم عبر مضيق هرمز، وهي قناة ضيقة تحدها إيران شمالاً وتربط الخليج بخليج عمان.

وقال بومبيو إنّه "تحدّ دولي مهم للعالم بأسره"، مؤكّداً على أنّ "الولايات المتحدة ستعمل على اتخاذ الإجراءات الديبلوماسية اللازمة وغيرها، لتحقيق هذا الهدف".

ولفت الوزير الأميركي إلى أنّه لن يقدم أدلّة أميركية على تورّط إيران في انفجارات خليج عمان، مؤكّداً أنّ "ما حدث لا لبس فيه". وأضاف: "كان ذلك هجمات من قبل جمهورية إيران الإسلامية على الملاحة التجارية وعلى حرية الملاحة بنية واضحة لمنع المرور عبر المضيق". وقال بومبيو: على الرغم من أن إيران مسؤولة بلا شك عن الهجمات التي استهدفت ناقلتين الأسبوع الماضي، إلّا أنّ الولايات المتحدة لا تريد حرباً مع طهران".


عودة الى الصفحة الرئيسية