إختر من الأقسام
غرائب وعجائب
'رحلة لا تنتهى'.. اعرف قصة زوجين استراليين يبحران فى المياه منذ 4 سنوات
'رحلة لا تنتهى'.. اعرف قصة زوجين استراليين يبحران فى المياه منذ 4 سنوات
المصدر : CNN
تاريخ النشر : الثلاثاء ١٦ نيسان ٢٠١٩

من منا لا يحب المياه والبحر، ورذاذ مياه البحر المالحة التى تتطاير على وجهه، لتقلل حدة سخونة الشمس والجو الحارق، فى لفحات الصيف الشديدة، ومن لا يحب الجلوس فى مركب ويسير بها لأطول مدة ممكنة فى قلب مياه البحار والمحيطات، لينعزل عن العالم وصخبه وضوضاءه، لينعم بهدوء البحار والطبيعة الساحرة.

الفكرة قد تبدو حلم بعيد للبعض الآن، على الرغم من بساطتها، لكن ماذا إن تمكن زوجان من قضاء آخر 4 سنوات لهما فى حياتهما، على مركب متنقلين ما بين البحار والمحيطات، حيث يعيشان فى القارب والذى تحول لمنزل، يتجولان دون نهاية فى المياه الزرقاء، التى لا نهاية لها على المرمى القريب لبصرهما.

الزوجانالزوجان

 

القاربالقارب

 

رايلى وايتلوم، وإيلينا كاراوسو، زوجان أستراليان امضيا آخر 4 سنوات، يجوبان مياه العالم بقارب، يأخذهما المكان الذى يهواه قلبهما، الشاب تعرف على الفتاة عام 2014، ودعاها للإبحار معه، فتركت ايلينا عملها، وقررت الانتقال مع رايلى على متن قاربه "لا فاغابوند"، وقررا بعدها وحسما موقفهما نهائيا، للانتقال لقارب رايلى بصورة نهائية واعتباره منزلهما.

ايليناايلينا

 

رايلىرايلى

ويعد الثنائى حاليا أبرز مدونين فى موضوع الإبحار على الانترنت، إذ تحوز قناتهما على يوتيوب، على متابعة كبيرة، إذ يتابعها أكثر من 600 ألف شخص، واعتمد الثنائى على القناة لتوثيق، كل لحظاتهما الهامة فى رحلتهما البحرية عبر العالم، وحتى ولادة طفلهما الأول، وأول رحلة بحرية مع طفلهما، كما وثقا الفترات العصيبة، وموجات الطقس السئ خلال توجداهما فى عرض البحر.

رايلي وايلينارايلي وايلينا

وقد أبحر الثنائي حتى الآن على مسافة أكثر من 65 ميل بحري، من أوروبا إلى نيوزيلندا، عابران كلا من المحيطين الأطلسي والهادئ وكل ما بينهما، بحسب سى إن إن.

  share on whatsapp