إختر من الأقسام
مقالات وتحقيقات
صراع خفي وعلني بين المكونات السياسية والبلدية في جزين ومنطقتها ؟!
صراع خفي وعلني بين المكونات السياسية والبلدية في جزين ومنطقتها ؟!
المصدر : محمد صالح - الإتجاه
تاريخ النشر : الثلاثاء ٢٣ شباط ٢٠١٩

دخلت "رابطة مخاتير قضاء جزين" على خط التهدئة وسحب فتيل الصراع العلني والخفي الدائر في جزين نفسها وفي منطقة جزين بشكل عام ..

واهابت "رابطة مخاتير قضاء جزين" ب"جميع أفرقاء منطقتنا الحبيبة المتناحرين بوجوب تهدئة الاوضاع لما فيه مصلحة المنطقة وأهلها"..

ولكن السؤال المطروح "ما الداعي الذي استوجب من "رابطة مخاتير" تضم فعاليات اختيارية من جزين ومن كل قضاء جزين وبينهم محسوبين على تيار سياسي واكثر " أن تصدر بيانا تؤكد فيه ب"أنها على مسافة واحدة من كافة أبناء القضاء"!.

فهل ان المشكلة بين المكونات السياسية والبلدية الشخصية والكيدية في جزين ومنطقة جزين اصبحت كبيرة الى هذا الحد ؟. وهل ان المصالح الخاصة غلبت المصالح العامة في تلك المنطقة !. وهل ان المهاترات والنكايات والكيديات باتت عصية على اي اصلاح ورأب الصدع بين تلك المكونات ؟!.,

وقبل "رابطة المخاتير" كان البيان الصادر عن منطقة جزين في "​حزب القوات اللبنانية​"، ودعوتها "المسؤولين والمعنيّين في منطقة جزين الامتناع عن التراشق الإعلامي الحاصل في منطقة جزين، على خلفية حلقات تلفزيونية حول مشاكل بيئية في المنطقة، وما تلاها من مواقف وبيانات متقابلة".

وطلب بيان "القوات" من المعنيّين في جزين "الابتعاد عن التناحر وإطلاق الاتهامات والاتهامات المضادة، والتركيز على حلّ المشاكل لدى مراجعها المختصة من وزارية وإدارية وقضائية".

مصادر جزينية متابعة تؤكد ل"الإتجاه" ان "ما يحصل في جزين يعتبر امرا غريبا في السياسة خاصة ان هذا التراشق الاعلامي الدائر فيها وحولها يحصل بين المكون السياسي الواحد وطرفه الاساسي التيار الوطني الحر واتحاد بلديات جزين" . وبالتالي "لم يعد خافيا على احد حجم الصراع الخفي والعلني القائم منذ مدة والذي يتجدد باستمرار بين النائب زياد اسود والنائب السابق امل ابو زيد على خلفيات متعددة".

كما "لم يعد خافيا على احد حجم الصراع العلني الواضح والصريح بين رئيس بلدية جزين ورئيس اتحاد بلديات جزين خليل حرفوش ونائبه رئيس بلدية لبعا فادي رومانوس على خلفيات متعلقة بالاتحاد نفسه وبرئاسة الاتحاد وباتهامات لها علاقة بقضايا شخصية وبيئية وغيرها" . انها في زاوية معينة من المشهد العام حرب مصالح وليس اكثر ؟؟.

والاغرب ان شاشة ال O T V غالبا ما تكون منبرا لتلك الهجمات والهجمات المضادة لنفس المكون والانتماء والبيئة السياسية ..

مخاتير جزين

فقد اصدرت رابطة مخاتير قضاء جزين بيانا موقعا من رئيس الرابطة, مختار بلدة جنسنايا هادي يوسف جاء فيه :

" تهيب رابطة مخاتير قضاء جزين بجميع أفرقاء منطقتنا الحبيبة المتناحرين بوجوب تهدئة الاوضاع لما فيه مصلحة المنطقة وأهلها". و"تناشد الرابطة الجميع بضرورة التحلي بالأخلاق الحميدة التي نعهدها في هذا القضاء العزيز ، مما يكفينا من توترات وتشنجات وأن ننأى بنفسنا عنها".

ودعت الرابطة في بيانها "جميع المعنيين للإنكباب على العمل لإنماء قرانا ومتابعة قضايانا في هذه الظروف الحرجة".ويهم "الرابطة" أن "تؤكد بأنها على مسافة واحدة من كافة أبناء القضاء والوطن لما فيه مصلحة المواطنين جميعاً".

وكشفت الرابطة في بيانها انها "بصدد الإعلان في القريب العاجل عن مبادرة "لم الشمل" بين جميع مكونات القضاء السياسية والإجتماعية تحت راية "نحن للوطن والوطن لنا "علّنا بذلك نصل إلى بر الأمان وننصرف لمتابعة شؤون منطقتنا وشجونها بعيداً عن المهاترات والكيديات" . وختمت الرابطة بيانها "تجمعنا المحبة والله يرعانا".

بيان "القوات".

من جهتها طلبت منطقة جزين في "​حزب القوات اللبنانية​" في بيانها، من المعنيّين "الابتعاد عن التناحر وإطلاق الاتهامات والاتهامات المضادة، والتركيز على حلّ المشاكل لدى مراجعها المختصة من وزارية وإدارية وقضائية، وليتحمّل كلّ مسؤول مسؤوليّته وفق موقعه، بعيدًا من الإعلام والإعلام المقابل والفعل وردات الفعل، الّتي من شأنها أن تلحق بالمنطقة وأبنائها ضررًا يوازي ضرر المشاكل البيئية المشكو منها".

ودعت الجميع إلى "المحافظة على المنطقة وطبيعتها وحضورها ودورها وتنميتها ومؤسساتها وتعزيز ثقافة الاحترام المتبادل، وإلّا لن يبقى لا مواقع ولا مناصب للتنافس عليها".
    share on whatsapp