إختر من الأقسام
آخر الأخبار
سياسة | لبنان
النائب زياد اسود عن قضية العميل عامر فاخوري: جميع الملاحقات تسقط بمرور الزمن.. لا قيمة قانونية للبرقية 303.. العاطفة شيء والقانون شيء !
النائب زياد اسود عن قضية العميل عامر فاخوري: جميع الملاحقات تسقط بمرور الزمن.. لا قيمة قانونية للبرقية 303.. العاطفة شيء والقانون شيء !
المصدر : رصد صيدا اون لاين
تاريخ النشر : الثلاثاء ١٥ أيلول ٢٠١٩

أشار عضو تكتّل لبنان القوي النائب زياد أسود في تغريدات على حسابه عبر "تويتر" متناولًا قضية العميل عامر الفاخوري قائلًا: "جميع الملاحقات تسقط بمرور الزمن وهذا لا يغيِّره وصف الجرم أو بشاعته"، لافتاً الى أنّه "سبق وتمت المصادقة على اقتراح قانون للعفو واتبع بمواقف علنية سياسية من الاحزاب كافة في مجلس النواب وعلنًا".

وقال، "القوانين اللبنانية تحدِّد بوضوح المهل والإجراءات ولا اعتراض عليها من أي متضرر أو مدعي شخصي"، مشيرًا، الى أنّ "لائحة أسماء ٦٠ من العملاء جهزت ودرست أيام العماد جان قهوجي ووقعها المسؤول من طائفة معترضة ولم يعترض على هذا أحد".

وتابع أسود، "تم الدخول عبر الأمن العام واستدعي العميل مرة ثانية منه ولم يسأل الأمن العام عن الوضع القانوني وترك العميل حرًا".

وأوضح أسود، أنّ "التفاهمات الوطنية من زعماء البلد أقرت بوجوب إنهاء هذا الملف أسوة بغيره و الذي تغير"، سائلاً:"من دس اللائحة الموزعة على المراجع الأمنية ومن حاول دس اسماء سياسيين وقادة لا علاقة لهم بالملف؟".

واضاف:"العاطفة شيء والقانون شيء".

وشدّد، على أنّ "البرقية ٣٠٣ لا قيمة قانونية لها واختراع امني لبناني اساسا طالما ان سجلات المعنيين بالملاحقة نظيفة ويبقى أن من رفعها لعدم قانونيتها هو رئيس الحكومة تمام سلام واشرف ريفي ونهاد المشنوق والأسباب متعددة الخفايا والأهداف"، موجهًا، التحية "إلى كل المقاومين في لبنان".

عرض الصور


عودة الى الصفحة الرئيسية