إختر من الأقسام
الآن
متفرقات | عربي ودولي
عامل داخل قصر باكينغهام يفاجأ بالملكة إليزابيث وهي تُعد له كوب شاي
عامل داخل قصر باكينغهام يفاجأ بالملكة إليزابيث وهي تُعد له كوب شاي
المصدر : عربي بوست
تاريخ النشر : الأحد ٢٠ أيلول ٢٠١٩

فوجئ عاملٌ كان قد طلب بصرامةٍ من امرأةٍ مهذبةٍ تقف خلفه في أثناء عمله كوباً من «شاي البنائين الثقيل» الخالي من أي إضافاتٍ سخيفةٍ، بأنه كان يطلب مشروبه الصباحي من الملكة إليزابيث !

وحسب صحيفة The Daily Mail البريطانية، كان العامل يُفكك مكتباً فيما كان يؤدي عملاً في قصر باكينغهام، فمنعه ذلك من رؤية من كانت تسأله إن كان يُريد كوب شاي.

عامل يطلب من الملكة إليزابيث كوب شاي «يشربه البناؤون»

فأجابها: «نعم، في فنجانٍ. بملعقتي سكرٍ. شايٌ ثقيلٌ من ذلك الذي يشربه البناؤون».

وتابع: «لا أُريد أياً من ذلك الهُراء الذي قدمتموه لي آخر مرةٍ كنت فيها هنا، لا الخزف الصيني الفاخر، ولا تلك الأطباق».

عادت المرأة وقالت: «لقد وضعت لك شايك على الطاولة هنا». فرفع رأسه، ورأى الملكة تُغادر الغرفة. 

يحكي المُنجد الملكي كيفن أندروز، الذي عمل لصالح أم الملكة الراحلة، الحكاية التي يقول إنها حدثت لصديقٍ له، في برنامجٍ قادمٍ على القناة الخامسة اسمه ‘Secrets of the Royal Palaces’ (أسرار القصر الملكي). 

عادات الشرب عند ملكة بريطانيا

يكشف البرنامج الوثائقي كذلك أن مقر جلالتها اللندني الرسمي كان يضم حانةً يوماً ما، لكنها أُغلقت بعدما أفرط العاملون فيها في الشرب.

يقول ديكي آربيتر، الذي عمل سكرتيراً إعلامياً ملكياً: «اضطروا إلى التخلص منها».

ووفقاً لكبير طهاتها السابق دارين ماكغرادي، فإن شراب الملكة المفضل هو بالتأكيد الجين والديبونيت. 

وقال بعفويةٍ إن الملكة لا تشرب كل يومٍ، ثم أضاف: «في المساء فقط». وتابع: «هي لا تشرب أربع كؤوسٍ كل يومٍ بالتأكيد».

وأضاف الطاهي السابق إن الملكة، البالغة من العمر 93 عاماً، لو تناولت شراباً مع العشاء فهو عادةً كأسٌ من نبيذها الألماني الحلو المُفضل. 

القصر كان يحتوي على صراف آلي

يدَّعي برنامج القناة الخامسة كذلك، والذي سيُذاع في وقتٍ لاحقٍ من هذا الشهر، أن هناك ماكينة صرافٍ آليٍ مركبةً داخل القصر، ولو أنه من غير الواضح ما إذا كانت الملكة قد استخدمتها يوماً أم لا.

ستستكشف الحلقة الأولى من البرنامج قصر باكينغهام، قبل أن تُلقي نظرةً على مقراتٍ ملكيةٍ أُخرى من بينها قلعة ويندسور، ومنزلا بالمورال وكلارنس، حيث يعيش ابنها الأمير تشارلز وزوجته الدوقة كاميلا.

يتكون قصر باكينغهام من 775 غرفةً، منها أكثر من 50 غرفة نومٍ، ونحو 80 حماماً. كما يُقال إن هناك مكتب بريدٍ للعاملين داخله، وغرفة عملياتٍ، بالإضافة إلى حمام سباحةٍ.


عودة الى الصفحة الرئيسية