إختر من الأقسام
آخر الأخبار
أخبار دولية
«قال يضخون المياه 10 مرات في الحمام».. ترامب يأمر بمراجعة استخدام المياه في المراحيض ويهاجم استهلاك الأمريكيين
«قال يضخون المياه 10 مرات في الحمام».. ترامب يأمر بمراجعة استخدام المياه في المراحيض ويهاجم استهلاك الأمريكيين
المصدر : عربي بوست
تاريخ النشر : الأحد ٢٦ كانون أول ٢٠٢٠

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه يريد مراجعة معايير كفاءة استخدام المياه على مستوى البلاد بسبب مشكلات تتعلق بـ»البالوعات وأحواض الاستحمام ومكونات أخرى في الحمامات».

ترامب يأمر بمراجعة تجهيزات المراحيض
حسب التقرير الذي نشرته صحيفة USA TODAY الأمريكية فقد أوضح ترامب: «يقوم السكان بدفق المياه في المراحيض 10 مرات، و15 مرة بدلاً من مرة واحدة. ينتهي بهم الأمر باستخدام المزيد من المياه»، مضيفاً أن وكالة حماية البيئة الأمريكية EPA «تنظر» في هذه المسألة بناءً على «اقتراحه».

ترامب خلال اجتماع المائدة المستديرة بالبيت الأبيض المتعلق بالأعمال التجارية الصغيرة والحد من البيروقراطية أضاف: «لدينا واقع يجعلنا ننظر بكل شدة إلى البالوعات وأحواض الاستحمام ومكونات أخرى في الحمامات، حيث تفتحون الصنبور في المناطق التي توجد بها كميات هائلة من المياه، وحيث تندفع بسرعة إلى البحر لأنكم لن تستطيعوا أبداً التعامل معها. فلا تحصلون على أي مياه. تفتحون الصنبور ولا تحصلون على أي مياه».

أما المتحدث باسم وكالة حماية البيئة مايكل عبود قال لصحيفة USA TODAY قائلاً: «تعمل وكالة حماية البيئة مع جميع الشركاء الفيدراليين، بما في ذلك وزارة الطاقة، لمراجعة تنفيذ الخطة الفيدرالية لإدارة الطاقة وكيفية تفاعل برامجها ذات الصلة لضمان حصول المستهلكين الأمريكيين على المزيد من الخيارات عند شراء منتجات المياه».

ويحاول ترامب الحد من الاستهلاك الزائد للمياه
حيث قال ترامب إنهم ينظرون في «تطوير معايير» لوائح توفير المياه، مشيراً إلى أنه «قد تكون هناك بعض المناطق حيث سنسلك المسار الآخر، وهي المناطق الصحراوية». وتابع: «ولكن بالنسبة للجزء الأكبر، لدينا العديد من الولايات التي لديها الكثير من المياه التي تهطل -تسمى الأمطار- لدرجة أنهم لا يعرفون ماذا يفعلون بها».

الرئيس عقب على شرح فكرته قائلاً: «لذلك سوف نطور هذا، أنا واثق. وننظر في تغيير المعايير عمّا قريب».

أما موقع وكالة حماية البيئة فقد وضح أن كل قطرة لها أهمية لأن «مسؤولي إدارات المياه في 40 ولاية على الأقل يتوقعون حدوث نقص في المياه على المستوى المحلي أو على مستوى الولايات أو على المستوى الإقليمي خلال السنوات القليلة القادمة».

لكن ترامب علّق مازحاً بأن البيت الأبيض سيحتاج إلى تغيير المصابيح الكهربائية لأن تلك الجديدة «تعطيك مظهراً برتقالياً». وقد أدلى بتعليقات مماثلة من قبل وشكا من متطلبات كفاءة استخدام الطاقة تحت قيادة الرئيس السابق باراك أوباما.

حيث قال الرئيس الأمريكي: «المصباح الجديد أغلى عدة مرات، وأنا أكره أن أقول ذلك، إنه لا يجعل مظهرك جميلاً». وقد أصدر تعليقات مشابهة من قبل شكا فيها من متطلبات كفاءة استهلاك الطاقة تحت إدارة سلفه باراك أوباما.

أضاف ترامب: «المصابيح الجديدة أغلى بكثير، وإنني لا أفضل قول ذلك، لكنها لا تجعلك تبدو جيداً. بالطبع، كوني شخصاً مزهواً بنفسه، فهذا مهم جداً بالنسبة لي. إنها تمنحك مظهراً برتقالياً. لا أريد مظهراً برتقالياً. هل لاحظ أحدكم ذلك؟»

في الوقت نفسه يتراجع ترامب عن لوائح سلفه منذ توليه مهام منصبه، ولا سيما استهداف العديد من القوانين البيئية التي صيغت أثناء إدارة أوباما.


عودة الى الصفحة الرئيسية