إختر من الأقسام
ثقافة وأدب
الشاعر بيار حايك أضاء ليل ملتقى محمود درويش في صيدا
الشاعر بيار حايك أضاء ليل ملتقى محمود درويش في صيدا
المصدر : صيدا اون لاين
تاريخ النشر : الأربعاء ١٨ أيار ٢٠١٨
استضاف مقهى وملتقى محمود درويش في صيدا الشاعر بيار حايك في أمسية شعريّة مميّزة وذلك بحضور حشد من المثقفين والمهتمين وروّاد الملتقى.
افتتحت الأمسية بكلمة ترحيب من صاحب فكرة الملتقى محمد مشيرفة، ثم تم عرض مجموعة من الأغاني التي كتب كلماتها الشاعر بيار حايك.
وتحدث الفنان أسامة زيدان مقدّماً الشاعر بيار حايك ومرحّباً به في ملتقى محمود درويش الذي يعتبر بيتاً للشعراء والكتّاب والمثقّفين كافّة.
ثم ألقى الشاعر حايك باقة من قصائده المنوّعة، وأهدى إحدى القصائد إلى روح الفنان الفلسطيني الراحل ياسر جلال الذي جمعهما معاً أكثر من عمل فني كان أشهرها أغنية "جرح الماضي" للفنان وائل جسّار، كما قدّم قصائد للبنان وفلسطين.
وكرّم ملتقى محمود درويش الشاعر بيار حايك بإهدائه حفنة من تراب مدينة القدس وشمعة تحمل صورة المناضل مروان البرغوثي الذي يخوض معركة الكرامة في سجون الاحتلال، كما قدّم الفنّان أسامة زيدان بإسم أصدقاء الملتقى للشاعر حايك لوحة السيدة العذراء الفلسطينيّة وهي إحدى رسوماته وذلك تقديراً لعطائه المميز.
بدوره الشاعر حايك شكر ملتقى محمود درويش والحضور وأكّد أن الشعبين اللبناني والفلسطيني لا يفرقهما شيء ومتمنياً أن يصلّي في كنيسة المهد ويزور مدينة القدس وأن تعود فلسطين إلى أهلها.
واختتمت الأمسية مع الفنان أسامة زيدان غناءً وعزفاً على العود.

عرض الصور

    share on whatsapp