إختر من الأقسام
مخيمات | صيدا
بعد اغتيال إبنه في المكان نفسه.. نجاة مسؤول فتحاوي من عبوة في مخيم المية ومية
بعد اغتيال إبنه في المكان نفسه.. نجاة مسؤول فتحاوي من عبوة في مخيم المية ومية
المصدر : المستقبل
تاريخ النشر : الأحد ١٨ أيلول ٢٠١٨
نجا مسؤول في الأمن الوطني الفلسطيني التابع لحركة «فتح» من تفجير عبوة ناسفة كانت على ما يبدو تستهدفه فجر الأربعاء في محيط منزله في حي الوادي في مخيم المية ومية إلى الجنوب الشرقي من مدينة صيدا.

والمسؤول الفتحاوي المستهدف هو العقيد محمد أبو مغيصيب الذي يشغل مهام قائد كتيبة شهداء المية ومية، ولم يسفر انفجار العبوة عن وقوع إصابات أو أضرار، وأعقبه استنفار في صفوف ومقرات حركة «فتح» في المخيم.

وعلمت «المستقبل» أن الحادث يحمل مفارقة لافتة كون المسؤول الذي زرعت العبوة في محيط منزله هو والد محمد أبو مغيصيب نائب قائد الأمن الوطني الفلسطيني الذي اغتيل في آذار الماضي برصاص مجهول أمام منزله في حي الوادي نفسه الذي انفجرت فيه عبوة الأمس حيث تقيم العائلة داخل المخيم.
    share on whatsapp