إختر من الأقسام
آخر الأخبار
مخيمات | صيدا
مسيرة الغضب الخامسة في عين الحلوة.. رسالة على استمرار التحركات الاحتجاجية رفضا لقرار وزارة العمل
مسيرة الغضب الخامسة في عين الحلوة.. رسالة على استمرار التحركات الاحتجاجية رفضا لقرار وزارة العمل
المصدر : محمد دهشة
تاريخ النشر : الإثنين ١٦ آب ٢٠١٩

استأنفت القوى الفلسطينية الوطنية والاسلامية في لبنان، استئناف تحركاتها الاحتجاجية رفضا لقرار وزير العمل كميل ابو سليمان ضد المؤسسات والعمال الفلسطينيين وبفرض الحصول على "اجازة عمل".. وذلك بعد موقفه الاخير بأنه "لا يمكن وقف تطبيق قانون العمل بقرار من مجلس الوزراء او كف يد وزير عن ممارسة صلاحياته الدستورية بتنفيذ القوانين المختصة بوزارته.

ونظمت"هيئة العمل الفلسطيني المشترك" في منطقة صيدا والحراك الشعبي في المخيم مسيرة "جمعة الغضب الخامسة" في مخيم عين الحلوة تحت شعار "شارك.. احشد.. انتفض، تحت راية علم فلسطين"، حيث انطلقت المسيرة من أمام مسجد "النور"، في الشارع التحتاني، يتقدمها ممثلو القوى والفصائل الفلسطينية الوطنية والإسلامية واللجان الشعبية والأحياء والحراك المدني الشعبي والشبابي والنسائي.

وقد حمل المشاركون الإعلام الفلسطينية وهتفوا بحناجرهم غضبا "بدنا نعيش بكرامة"، "لا تهجير ولا توطين حق العودة لفلسطين". وجابت المسيرة شوارع المخيم كرسالة اصرار على مواصلة التحركات السلمية حتى يتم استثناء الفلسطينيين من "اجازة العمل"، وحتى ينال الشعب الفلسطيني حقوقه المدنية والانسانية لحين تحقيق حق العودة الى ديارنا طبقاً للقرار ١٩٤.

في المقابل، أكدت "هيئة العمل الفلسطيني المشترك" في لبنان، على مواصلة التحركات الجماهيرية الحضارية السلمية المنضبطة داخل المخيمات احتجاجا على اجراءات الوزير ابو سليمان والتي مست بشكل مباشر لقمة عيش اللاجئين الفلسطينيين المقيمين في لبنان، والذي فرض بموجبها عليهم اجازة العمل، وتدعم برامج التحركات التي تضعها هيئات العمل الفلسطيني المشترك في المناطق وفق خصوصية كل منطقة ومخيم، وتدعو جماهير شعبنا للمشاركة الفعالة والكثيفة في جميع الانشطة والفعاليات التي تنظم في المخيمات وخاصة في مسيرات يوم الجمعة، مع الحرص على عدم اغلاق مكاتب ومقرات ومؤسسات وكالة "الأونروا" وعدم اعاقة عملها.

عرض الصور


عودة الى الصفحة الرئيسية