الصفحة الرئيسية / أخبار صيدا / لقاء مصالحة بين "فتح" و"الشباب المسلم" في عين الحلوة

لقاء مصالحة بين "فتح" و"الشباب المسلم" في عين الحلوة
2016-03-13
أرسل الخبر


صيدا أون لاين
شهد مخيم عين الحلوة خطوة متقدمة في اطار المساعي لتحصين أمنه واستقراره، اذ جرى لقاء محبة ومودة بما يشبه "المصالحة" بين تجمع "الشباب المسلم" وحركة "فتح" في قاعة الأسدي في حي المنشية في الشارع التحتاني في مخيم عين الحلوة.
اللقاء الذي جاء تلبية لدعوة من لجنة "المنشية" ولجنة "عرب زبيد" بهدف طمأنة ابناء عين الحلوة وتتويجا سلسلة من اللقاءات المتلاحقة بين لجان الاحياء والقواطع فيما بينها، وبين اللجان وحركة "فتح" وتجمع "الشباب المسلم" و"القوى الاسلامية" كل على حدا، شارك فيه قائد الامن الوطني الفلسطيني في لبنان اللواء صبحي ابو عرب، قائد القوة الامنية المشتركة في لبنان اللواء منير المقدح، قائد القوة الامنية المشتركة في منطقة صيدا العميد خالد الشايب، ممثل تجمع الشباب المسلم الشيخ جمال حمد، وبمشاركة امير الحركة الاسلامية المجاهدة الشيخ جمال خطاب، ممثل "عصبة الانصار الاسلامية" الشيخ ابو شريف عقل، ممثل حركة "حماس" في منطقة صيدا ابو احمد فضل، ممثل "انصار الله" ابراهيم ابو السمك، وممثلون عن لجان الاحياء والقواطع في المخيم.

وتحدث في اللقاء، الناطق باسم لجنة "عرب زبيد" عاصف موسى، فاكد على اهمية اللقاء والتواصل والتلاقي لقطع الطريق على اي توتير امني او فتنة من خلال الطابور الخامس والمصطادين بالماء العكر الذين يتربصون بالمخيم وامنه واهله الشر.

وتحدث ممثل تجمع "الشباب المسلم" الشيخ جمال حمد، فاكد الالتزام بكل ما من شأنه تعزيز الامن ووحدة ابناء المخيم، بينما قال اللواء ابو عرب ان حركة "فتح" حريصة على تعزيز الوحدة الفلسطينية وحفظ امن المخيم والجوار اللبناني.

وفيما اكد الشيخ خطاب، ان "لقاء اليوم رسالة ايجابية باننا لن ننجر الى اي توتير امني في ظل معركتنا المطلبية مع وكالة الاونروا، بارك الشيخ ابو شريف عقل هذا اللقاء، آملا ان يتواصل من اجل طي صفحة الاحداث الاليمة في الماضي وفتح صفحة جديدة.