الصفحة الرئيسية / أخبار محلية

2015-12-01
أعلنت المديرية العامة للأمن العام أن عملية تحرير الـ16 عسكرياً الذين كانوا مختطفين لدى جبهة "النصرة" تمت ظهر اليوم"، مؤكدين أنهم "في عهدة الأمن العام". وأشارت المديرية عبر موقعها الرسمي عبر "تويتر" إلى أسماء العسكريين المحررين وهم: الرقيب جورج الخوري، المعاون بيار جعجع، الجندي أول ناهي عاطف بوقلفوني، الرقيب أول ايهاب الأطرش، الجندي ريان سلام، العريف سليمان الديراني، العريف ميمون جابر، العريف أحمد عباس، العريف وائل حمص، العريف زياد عمر، العريف محمد طالب، الدركي لامع مزاحم،

2015-12-01
ما إن وصل موكب جبهة "النصرة" الذي يقلّ العسكريين المخطوفين إلى وادي حميد، أمل العسكريون "عودة الأسرى لدى "داعش" شاكرين "كلّ من سعى لإطلاقنا". بدوره، علّق العسكري سليمان الديراني بالقول: "فرحتي لا توصف وكلنا بخير ونشكر الشيخ أبو مالك التلي الذي حفظنا سنة و4 أشهر". من جهة أخرى، شكر العسكري المحرر ماهر فياض، "كل من سعى لإنجاح هذا الملف

2015-12-01
انطلق موكب سيارات الامن العام والصليب الاحمر الى جرود عرسال، ما يشير الى بدء تنفيذ عملية التبادل لاستلام العسكريين المخطوفين. كما انطلق بالمقابل موكب آخر يقل المساجين لاتمام صفقة التبادل مع العسكريين، ويضم الموكب 26 سجيناً بينهم رجال ونساء وأطفالهم. وقال اللواء عباس ابراهيم في تصريح صحفي: الامور تأخذ مجراها المتفق عليه مع ساعات الفجر الاولى والاشارة الاولى لبدء تنفيذ الاتفاقية انطلقت. وكانت عائلة الشهيد محمد حمية أعلنت بعد استلام الأمن العام جثة الشهيد حمية أنها لن ترتاح الا عندما يسلم ابو طاقية نفسه ومشكلتهم معه.

2015-12-01
صدر عن المديرية العامة للأمن العام بيانًا جاء فيه: "في إطار متابعة قضية العسكريين المخطوفين لدى "جبهة النصرة"، وبنتيجة المفاوضات، استلمت دورية من المديرية العامة للأمن العام والصليب الأحمر اللبناني جثة الجندي الشهيد محمد حمية، وسيصار إلى تسليمها إلى المراجع المعنية". وقد ذكرت قناة الميادبن أن موكب الأمن العام اللبناني يقل 26 سجينًا بينهم رجال ونساء وأطفالهم توجه إلى جرود عرسال لاستكمال عملية التبادل.

2015-12-01
أشارت مصادر قضائيّة متابعة لملف تفجيري برج البراجنة إلى أنّ "هذا الملفّ هو من أهمّ وأكبر الملفّات التي أحيلت إلى المحكمة العسكرية، خصوصاً أنّه يتضمّن أكثر من 600 كلمة بين حيثيات القرار ومعطياته وتفاصيله، إضافةً إلى إفادات الموقوفين التي أدلوا بها لدى شعبة المعلومات". وتؤكّد المصادر لصحيفة "السفير" أنّ "الموقوفين في هذا الملفّ هم نحو الـ12، غالبيتهم خطرون ومن الجنسيّة السورية، وينتمون إلى تنظيم داعش، وبدا واضحاً أن بعضهم مدرّب تدريباً مخصصاً لعدم إفشاء

2015-12-01
بادر رئيس تيار "المردة" النائب سليمان فرنجية إلى الاتصال بصديقه الرئيس بشار الأسد، وزاره لتمضية يوم عائلي استمر ساعات طويلة، ووضعه في صورة الاتصالات مستمزجاً رأيه. لم يكن الأسد متحفظاً، لكنه قال لفرنجية: "تعرف أنني في لبنان أثق بما يقوله السيد حسن. اذهب إليه وشاوره، وما تتفاهمان عليه أسير به". بعد أيام، قصد فرنجية السيد حسن نصر الله وأثار معه الملف بكامله. كان نصر الله في أجواء غالبية المعلومات، لكنه استمع من فرنجية إلى ما يساعده على نصحه، وهو ما فعله. قال له: "تمهل ولا تستعجل،

2015-12-01
من جديد، عاد أحمد الأسير إلى الواجهة. صباح أمس، ووسط إجراءات أمنيّة مشدّدة، سيق الأسير وخالد مصطفى محمّد المعروف بـ «خالد حبلص» إلى المحكمة العسكريّة وتمّ إدخالهما إلى غرفة قاضي التحقيق العسكريّ الأوّل رياض أبو غيدا لمواجهتهما في قضيّة معارك بحنين (حصلت في 25 تشرين الأوّل 2014)، وذلك بحضور وكيلي الدّفاع عنهما: المحامي محمّد صبلوح عن الأسير وحسين موسى عن حبلص. قبل شهرين أصدر أبو غيدا قراره بشأن بحنين ليتبيّن أنّ بصمات إمام «مسجد بلال بن رباح» واضحة في

2015-11-30
اعرب المكتب الاعلامي لهيئة "اوجيرو" في بيان له عن "استغرابه صدور رد من قبل المفتش المالي في هيئة التفتيش المركزي صلاح الدنف على الهيئة"، مشيرا الى ان "الدنف يحاول الايحاء للرأي العام اللبناني أنه يتكلم باسم هيئة التفتيش المركزي مجتمعة ويحاول انتحال صفة ليست له ويتوسل صلاحية ليست من صلاحياته، مبديا آراء لا تعكس مطلقا رأي هيئة التفتيش المركزي لا من قريب ولا من بعيد، ولا تمثلها، وتتنكر في نفس الوقت لواجب أصول

2015-11-30
في حادثة مفاجئة، حصلت إنهيارات خطيرة بمساحات واسعة في خراج بلدة كفرنبرخ فوق بلدتي وادي الست والفوارة في قضاء الشوف، وبدأ الموطنون باخلاء منازلهم. وتداول ناشطون على وسائل التواصل الإجتماعي الفيديو المرفق على أنّه يُظهر لحظة الإنهيارات الجبلية. هذا ومازالت حتى الساعة فرق الإنقاذ تستعد لعلية انقاذ اذا ما تبين ان في المنطقة مواطنون عالقين في المكان

2015-11-30
نزل كلام الأمين العام لتيار المستقبل أحمد الحريري، في طرابلس السبت الماضي، كالصاعقة على وزراء التيار الأزرق ووزرائه وكوادره ممن جهروا باعتراضهم الشديد على «تبني» الرئيس سعد الحريري ترشيح النائب سليمان فرنجية لرئاسة الجمهورية، بعد اللقاء الذي جمعهما في باريس في 17 الشهر الجاري. «عندما يقول الرئيس سعد الحريري كلمته في أي مبادرة لا كلمة تعلو فوق كلمته في تيار المستقبل»، قالها الحريري بنبرة عالية،

للخلف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 التالي