إختر من الأقسام
آخر الأخبار
الرائد سويد أثار شكوكا حول إستهداف شباب صيدا بالهيروين
الرائد سويد أثار شكوكا حول إستهداف شباب صيدا بالهيروين
تاريخ النشر : الأحد ١٧ تشرين ثاني ٢٠٢١

إستضافت بلدية صيدااللقاء التحضيري الأول لـ صيدا القديمة( البلد) والذي خصص لبحث أوضاعها المختلفة وسبل تنميتها سياحيا إجتماعيا وخدماتيا وتعزيز الحضور الأمني فيها.
حضر اللقاء مفتي صيدا وأقضيتها الشيخ سليم سوسان، رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي، رئيس مكتب مكافحة المخدرات في صيدا والجنوب الرائد هيثم سويد، منسق عام تجمع المؤسسات الأهلية في صيدا السيد ماجد حمتو، أعضاء المجلس البلدي السيدة عرب رعد كلش والسادة محمد القبرصلي والمهندس محمد البابا وحسن الشماس وكامل كزبر، السيدة هبة حنيني (مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة )، رئيس النادي المعني الرياضي في صيدا المهندس إبراهيم البيطار وأمين سر النادي المحامي باسل منياتو، السيدة نسرين غزاوي مدير العلاقات في NTCC ، الأستاذ عدنان بلولي أمين سر مؤسسة معروف سعد الإجتماعية، السيد محمد حماد رئيس مركز جهاز متطوعي فوج اطفاء بلدية صيدا القديمة، السيد غسان حنقير(الهيئة الإسلامية للرعاية)، مفوض الجنوب لكشافة المسلم القائد رامي بشاشة.

بداية ترحيب وتعريف باللقاء وأهميته قدمه عضو المجلس البلدي الأستاذ مطاع مجذوب، ثم كلمة المفتي سوسان الذي أثنى على أهداف اللقاء والمشاركين فيه مستعرضا وضع صيدا القديمة من مختلف أوجهه ولا سيما معاناة القاطنين فيه إجتماعيا وإنسانيا ، وتضافر المجتمع الأهلي مع القوى الأمنية لمكافحة أفة المخدرات التي تفتك بالشباب، مشيرا إلى أهمية توفير فرص العمل لتأمين لقمة العيش الكريمة بعيدا عن إستغلال البعض لحاجات الشباب .
أما المهندس السعودي فأشار إلى أن بلدية صيدا تضع كافة الإمكانات المتاحة من اجل رفعة وإنماء صيدا القديمة ليسب فقط بمعالمها التراثية والسياحية وإنما أيضا من خلال الإهتمام بالاوضاع الإنسانية والإجتماعية وخاصة مكافحة أفة المخدرات وتوفير العلاج لضحايا هذه الأفة بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني والاهلي ولا سيما المجلس الأهلي لمكافحة الإدمان في صيدا.
وأعرب عن أمله في أن توفر المشاريع الإنمائية ولا سيما مشروع مرفأ صيدا التجاري وغيره من المشاريع فرص عمل عديدة لأبناء صيدا القديمة وشبابها .
أما الرائد سويد فأثار قضية التعاطي الأمني الرسمي في قضية مكافحة المخدرات داخل صيدا القديمة لافتا إلى توقيف نحو 25 شخصا من المتورطين في هذا الملف واضعا نقطة إستغراب لإستهداف شباب مدينة صيدا بأخطر مادة مخدرة وهي الهيروين ، معربا عن خشيته من أن يكون ذلك مقصودا لتدميرفئة الشباب في صيدا القديمة ... وقال : لا زلنا نعمل عن فك هذا اللغز وعندما نتوصل لنقاط مؤكدة نعلن عن ذلك في حينه.
بعد ذلك كانت مداخلات من الحضور وتبادل للأفكار والمقترحات ونقاش حول أهداف المشروع وألية العمل التي تتضمن:
أ. تفعيل الخدمات في المدينة القديمة (الكهرباء / المياه / النظافة).

ب. رفع كفاءة خدمة المأكولات (خدمة جيدة، نظافة، حمامات، أسعار مناسبة ).

ج. وضع خارطة للأماكن السياحية (الآثار،المطاعم، المقاهي وغيرها).

د. تسويق مدينة صيدا (البلد القديمة ) مع الشركات السياحية في لبنان.

هـ. إنشاء مكتب الدليل السياحي للمدينة.

و. إقامة أنشطة تراثية صيداوية (رمضانيات وغيرها)

ز. تدريب مرشدين سياحين يقومون بإرشاد الزائرين (من خارج صيدا ومن خارج لبنان)
الجهات الراعية:

- بلدية صيدا

- دار الإفتاء

- الأجهزة الأمنية (شعبة مكافحة المخدرات)

- المجلس الأهلي لمكافحة الإدمان

- مؤسسة محمد زيدان الإجتماعية

- المساهمون من الشركات وأبناء المدينة الذين يريدون إحياء المدينة القديمة.

الجهات المنفذة :

- رجال الدين من خلال المساجد.

-الأندية الرياضية ( نادي المعني، نادي الحرية، نادي الإصلاح، نادي اللواء وغيرهم).

- الجمعيات الأهلية (الكشاف المسلم مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة، الرعاية، مؤسسة

معروف سعد الثقافية، مكتبة أطفال صيدا، جمعية المواساة، متطوعو فوج الإطفاء وغيرهم ).

- أهالي المدينة.

- الشباب المتطوعين.

-اللجنة الدعوية في صيدا القديمة والجمعيات الشبابية.

التحديات التي تواجه المشروع :

1. الأمن في البلد القديمة (إستحداث مخفر لقوى الأمن)

2. الشباب العاطلين عن العمل:

أ. استيعاب الشباب في المدينة ببرامج مفيدة ومثمرة.

ب. تعبئة أوقات الشباب عبر إقامة أنشطة رياضية وثقافية.

ج. متابعة رجال دين للشباب ببرامج توعوية.

د. تدريب اليد العاملة لأعمال بحاجة إليها المدينة من (معرّفين، عمال مطاعم، حرفيين ،

مهن حرة (كهرباء / صحية ).

هـ. التعاون مع الشباب الواعي الحريص على بلده في تنفيذ المهام.

عرض الصور


عودة الى الصفحة الرئيسية