الأب عبدو أبو كسم : البطريرك الراعي يكن كل محبة وتقدير للشعب الفلسطيني وكلامه عن مخيم عين الحلوة توصيف لواقع وليس تحريضاً
إختر من الأقسام
آخر الأخبار
متفرقات | صيدا
الأب عبدو أبو كسم : البطريرك الراعي يكن كل محبة وتقدير للشعب الفلسطيني وكلامه عن مخيم عين الحلوة توصيف لواقع وليس تحريضاً
الأب عبدو أبو كسم : البطريرك الراعي يكن كل محبة وتقدير للشعب الفلسطيني وكلامه عن مخيم عين الحلوة توصيف لواقع وليس تحريضاً
المصدر : المستقبل
تاريخ النشر : الأربعاء ٢٥ آب ٢٠٢٠

اوضح رئيس المركز الكاثوليكي للإعلام الأب عبدو ابو كسم ان نيافة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي وفي كلمته في حفل تكريس كنيسة سيدة البشارة في درب السيم عندما تطرق الى" التهديدات الأمنية المستمرة من مخيم عين الحلوة " انما "يهدف من ذلك لتوصيف واقع يعترف ويقر به الجميع وليس من باب التحريض على المخيم وبالتالي فإنه ينبه الى المخاطر الموجودة ".

واشار ابو كسم في تصريح لـ" المستقبل" الى ان البطريرك الراعي" يكن كل محبة وتقدير للشعب الفلسطيني وهو دائما يؤكد على ذلك في مختلف المناسبات وسبق واعلنها في مراحل سابقة ولا سيما عندما زار فلسطين المحتلة قبل سنوات" وان نيافة الكاردينال "عندما تحدث عن ان مخيم عين الحلوة يشغل ثلثي اراضي درب السيم انما كان يحكي بلسان الناس باعتبار ان في المخيم اراض تابعة لدرب السيم داخل المخيم ولا يستطيع اصحابها التصرف بها".


عودة الى الصفحة الرئيسية