«فوربي» يكرّم داعمي مسيرته نحو آفاق جديدة
إختر من الأقسام
آخر الأخبار
متفرقات | صيدا
«فوربي» يكرّم داعمي مسيرته نحو آفاق جديدة
«فوربي» يكرّم داعمي مسيرته نحو آفاق جديدة
المصدر : المستقبل- رأفت نعيم
تاريخ النشر : الأربعاء ٣٠ تموز ٢٠٢٠

على مدى عشر سنوات منذ تأسيسه في تموز 2007 استطاع نادي «فوربي الرياضي 4B» ان يشكل علامة فارقة في الحركة الرياضية وفي النشاط الترفيهي والاجتماعي، تخطت أصداؤها مدينة صيدا ومنطقتها الى كل الوطن فنجح النادي بمرافقه وتجهيزاته الرياضية المنوعة والمواكبة لكل جديد في عالم الرياضة وبما ولد من رحمه من أكاديميات في مختلف الألعاب والرياضات البدنية للرجال والسيدات وبما شكله ولا يزال من متنفس للعائلات، في ان يستقطب روادا ورياضيين وجمهورا من مختلف المناطق.

أسس نادي «فوربي الرياضي» رسميا في 7 تموز 2007 في منطقة شرق الوسطاني في مدينة صيدا، وهو يضم مرافق لألعاب «كرة القدم» والميني فوتبول والسلة والطائرة والطاولة فضلا عن أكاديميات متخصصة في السباحة والكاراتيه والباليه، الى «الجيم» المجهز بمعدات حديثة وذلك بإشراف نخبة من المدربين المتخصصين. ونظم النادي طوال السنوات العشر الماضية عشرات الدورات والبطولات والأنشطة الرياضية واستضاف ايضا الكثير منها. واحرز ابطال النادي في العديد من الألعاب مراتب اولى وبطولات في دورات محلية او وطنية او مشاركات خارجية.

ويقول رئيس مجلس ادارة نادي «فوربي الرياضي» احمد الجردلي: «هو حلم رسمته ريشة طفولتنا في مدينة اهلها طيبون احباء، حلم يبحث عن مساحة تتسع للشباب كي يحيا حياة سليمة صادقة تنمو فيها الأجساد والنفوس نموا سديدا وتنطلق فيها الرياضة قيمة معنوية واخلاقية راسخة لتحصن الأجيال من كثير من المخاطر السلوكية الجانحة.. سنوات ذهبية عشر من عمر هذا الصرح الذي بني بهمم ثلة من ابناء مدينة صيدا الذين تمكنوا من اطلاق العمل الرياضي على اسس علمية منهجية اكاديمية بعيدا عن العشوائية والارتجال في هذا الميدان، من اجل تنشئة الأجيال وتوجيهها بشكل سليم في اعتماد الرياضة كقيمة اساس. وصارت اكاديمية «الفور بي» مدرسة تعنى بتهيئة واعداد الأبطال البارزين في العديد من الرياضات الأساسية وباتت جعبة الفوربي الذهبية تمتلئ عاما بعد عام بالعديد من المواسم والبطولات». ويضيف: «لقد ظننا في البداية ان هذا الانجاز سيكون محصورا بمدينة صيدا واذا به يغدو مشروعا يستقطب ابناء الوطن من كل المناطق حتى تلك المناطق البعيدة عن عاصمة الجنوب، مما يضعنا مجددا امام مسؤولية متابعة السعي الدؤوب من اجل صيانة هذا الصرح الرياضي وتنميته وتطويره للانطلاق به نحو آفاق جديدة». ولا ينسى الجردلي ان يشكر كل من ساهم في اطلاق هذا «المشروع الحلم الذي رفع مستوى العمل الرياضي في المدينة» وكل من ساهم في اطلاق مسيرة النادي معتبرا انه بات متعذراً بعد مرحلة الفوربي الاستمرار في عمل رياضي تقليدي بعيد عن المنهجية العلمية في هذا المجال.

بالأمس القريب احتفل نادي «فوربي الرياضي» بعيده العاشر تحت شعار «10 سنين ومكملين»، بمشاركة فاعليات وجمهور كبير من المدعوين وتخلله تكريم شخصيات رياضية وأهلية واقتصادية واعلامية ساهمت في دعم مسيرة النادي او واكبته. وحضر الحفل المفتي الشيخ سليم سوسان، ممثل النائب بهية الحريري نزار الرواس، نائب رئيس المكتب السياسي للجماعة الاسلامية الدكتور بسام حمود، منسق دائرة صيدا في تيار المستقبل امين الحريري، ممثل الدكتور عبد الرحمن البزري سعد الدين الخليلي، ممثل رئيس بلدية صيدا المهندي محمد السعودي، مسؤول الشبكة الرياضية في البلدية حسن الشماس، رئيس مصلحة المعلوماتية في وزارة الشباب والرياضة حمزة حمية، نائب رئيس الاتحاد العربي لكرة السلة جودت شاكر، المسؤولة الاعلامية لنادي بيروت الرياضي وعضو اللجنة النسائية في اللجنة الاولمبية نادرة فواز، رئيس ومجلس ادارة الفوربي احمد الجردلي واعضاء المجلس طارق عكاوي وهاني الحريري وحسن ابو زيد وكامل كزبر، والدكتور عبد الحليم زيدان، وحشد من اهالي صيدا والجوار. والقيت كلمات لكل من المفتي سوسان والجردلي وتخلل الحفل عرض فيلم مصور عن انجازات النادي وعروض في الكاراتيه والجمباز والباليه وسحب جوائز. ثم جرى تكريم الشخصيات المواكبة لمسيرة النادي وخصص القيمون عليه جريدة وتلفزيون المستقبل بلفتة تكريمية.

عرض الصور


عودة الى الصفحة الرئيسية