ماذا يخبئ عام 2010؟ المنجمون يجتاحون القنوات اللبنانية ليلة رأس السنة...

ماذا يخبئ عام 2010؟ المنجمون يجتاحون القنوات اللبنانية ليلة رأس السنة

الجمهور يحبّ المنجّمين ولو كذبوا! لذا، سيجتاح هؤلاء القنوات اللبنانية ليلة رأس السنة ليقدّموا توقّعاتهم ... إضافةً إلى كوكتيل من السهرات الفنية وبرامج الألعاب

في ظل تردّي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية للبنانيين، تتوسع دائرة القابعين في بيوتهم أمام الشاشة الصغيرة في سهرة رأس السنة. وبعدما نضجت طبخات العيد

عند الجميع تقريباً، يبدو أن التلفزيون يراهن على أن المنجمين وقارئي المستقبل هم الأقرب إلى قلوب الجماهير، إضافة إلى أجواء الهيصة والأغنية والألعاب والمسابقات. هكذا، تستنجد LBC بميشال حايك وOtv بمايك فغالي وnbn بكل من ماغي فرح وسمير طنب وجاد طاوقجي، وتلجأ قناة «الجديد» كعادتها في السنوات الأخيرة إلى توقعات سمير زعيتر، بينما لا تغيب كارمن شماس عن شاشة «المستقبل»، لتكشف عن توقعاتها الفلكية، كما تأخذ السهرة طبيعة حوارية مع منى أبو حمزة في «حديث البلد» (MTV) الذي يتّكل أيضاً على توقعات كارمن، حتى القناة الرسمية ركبت الموجة، وبعدما استقبلت الإعلامية ماغي فرح، اختارت هذه السنة جاكلين عقيقي لتقدم توقعاتها للعام الجديد.

ميشال حايكاتفقت LBC مع طوني بارود على تقديم السهرة مع زوجته كريستينا صوايا التي خاضت تجربة التقديم على «المستقبل» أخيراً. ولأن المحطة صاحبة خبرة كبيرة واحتراف عال في معظم ما تقدمه ــ رغم الأزمات التي مرّت بها أخيراً ــ فقد اتّكلت على بارود بأن ينجز لها سهرة يراعي فيها ما يحبّه الجمهور متابعته في مثل هذه الليلة، ولا بأس ببعض الإضافات شرط أن تكون في مكانها. من هنا، سيحلّ زياد بارود نجماً على هذه السهرة. لن يتحدث وزير الداخلية اللبناني في السياسة، بل سيتمحور اللقاء مع طوني بارود حول حوادث السير التي يتعرّض لها الشباب اللبناني، بمشاركة أعضاء من جمعية «كن هادي». وبعيداً عن الحوارات التوعويّة والفقرات الإنسانية مع المسنين وعنهم وتوقعات العام الجديد مع ميشال حايك، تحفل السهرة بالألعاب والجوائز سعياً لربح مجموعة من الجوائز، من بينها شقة وسيارة، ثم حشد من الفنانين من بينهم الموسيقار ملحم بركات ويارا.

طوني خليفةأما «الجديد» ــ بعد احتفاله بطريقة «أوريجينال» بالميلاد مع عصام بريدي ــ فقد اختار نجم شاشته طوني خليفة ليقدّم سهرة العيد التي يستقبل فيها الفنانين والراقصين، ويقدم الجوائز القيمة للمشتركين الذين تتاح لهم المشاركة عبر الهاتف أو من خلال إرسال رسائل قصيرة SMS، وسيقدم البرنامج للرابحين مجموعة من السيارات أيضاً، إضافة إلى التوقعات مع سمير زعيتر،

كذلك تشارك دارين شاهين في تقديم السهرة من خلال تقارير خاصة. وتستبق المحطة سهرة رأس السنة بحلقة خاصة من برنامج «الأسبوع في ساعة» (الأحد) عن المشهد السياسي والأحداث التي حفل بها عام 2009. ويخرج جورج صليبي مع ضيوفه عن الإطار السياسي المعروف، ويستضيف النائب عقاب صقر والفنان راغب علامة وسهام تويني في حديث يتطرق فيه الضيوف الثلاثة إلى الشأن السياسي والعام. ويتوقف علامة في الحلقة عند نشاطه البيئي بصفته سفيراً للأمم المتحدة، ويتناول الحوار أجواء الفن والأعياد والاهتمامات الاجتماعية والمهنية للضيوف الثلاثة. ويحشد صليبي في الحلقة باقة من التقارير والريبورتاجات عن الضيوف، عن حياتهم العائلية.
وتبدو سهرة Mtv مختلفة عن بقية السهرات. بعد الحلقة المعتادة من برنامج CIA التي ستشهد تطوراً في الأسماء التي ستكتب نصوصها، حيث ينضم إليها كلّ من نبيل عساف وجيسكار لحود ومحمد سعودي، ستطلّ منى أبو حمزة مع حلقة خاصة من «حديث البلد». وستحل هيفا وهبي ضيفة متميّزة على حلقة رأس السنة، إضافة إلى استقبال كلّ من إليسار كركلا، والممثل السوري سامر المصري (أبو شهاب)، والملحن جان ماري رياشي، ونادين لبكي وكارمن شماس ووليد عبود، إضافة إلى صديق البرنامج طوني أبو جودة. وستتضمن الحلقة مجموعة من المفاجآت.

منى ابو حمزةواختارت Otv إيلي حوشان وميراي حكيم لتقديم سهرة العيد، لكن رهان القناة البرتقالية الأساسي هو على برنامجين، بطل الأول مايك فغالي عن توقعاته ونظرته إلى المستقبل، وحلقة خاصة من LOL مع هشام حداد وأرزة شدياق. ويستقبل ميشال قزي العام الجديد على شاشة «المستقبل» برفقة زميلته كارين سلامة، في أجواء تذكرنا بالسهرات الرمضانية التي اشتركا في تقديمها معاً، ويستقبلان فيها الفنان عاصي الحلاني في حلقة خاصة. والساعات الخمس التي أعدّها «المستقبل» لمشاهديه تتضمن أيضاً مسابقة مع ميشال قزي، يتلقّى فيها اتصالات المشاهدين، إضافة إلى مشاركة كلّ من سماره وألين خلف ونجوى سلطان وفرقة «يو تي ان 1» في إحياء السهرة.

أما شاشة nbn فتتحول لمرة واحدة في ليلة رأس السنة إلى شاشة التوقعات بامتياز، فتستقبل ماغي فرح وسمير طنب وجاد طاوقجي. ولا تغيب الحلقة الإخباريّة عن الشاشة التي رفعت شعار قناة الأخبار على امتداد سنوات، إذ تتضمن السهرة أيضاً تلخيصاً للأحداث السياسية التي جرت خلال عام 2009 في مجموعة من الفقرات والبرامج الخاصة التي يعدّها قسم الأخبار والبرامج السياسيّة بإشراف عباس ضاهر.

الأخبار  

عودة الى الصفحة الرئيسية