إختر من الأقسام
آخر الأخبار
هَل نشهدُ تصعيدًا الإثنين؟!
هَل نشهدُ تصعيدًا الإثنين؟!
المصدر : ليبانون ديبايت
تاريخ النشر : الثلاثاء ٢٤ كانون ثاني ٢٠٢٢

بدأ قسم من أهالي شهداء المرفأ بالمطالبة بتنحية القاضي طارق البيطار، ‏بذريعة وجود جهات مشبوهة تريد الإستثمار بدماءِ أبنائِهم، وحرصاً على ‏تحقيق العدالة. ‏

فما مصير التحقيقات؟ وهل سيؤثّر هذا الأمر سلباً على سير التحقيقات؟.‏

في هذا الإطار، أوضح وليام نون شقيق الشهيد جو نون في حديث ‏لـ"ليبانون ديبايت"، أنّ "ابراهيم حطيط لا يتكلّم بإسم جميع أهالي شهداء ‏المرفأ إنما فقط مجموعة منهم، وجميعهم ينتمون لفريق سياسي معيّن".‏

وذكّر أنه "عندما التقت مجموعة من الاهالي يوم الإثنين الماضي ‏بالقاضي سهيل عبود تم إبلاغهم عن محاولات لإيجاد مخرج قانوني بشأن ‏تعيين أعضاء لمحكمة التمييز للمباشرة في عمل التحقيق".‏

وقال: "لقد أعطينا هذا الأسبوع مهلة للحلّ، وإذا لم تحلّ المسألة سيكون ‏هناك تصعيد بدءاً من الإثنين المقبل".‏

وردّاً على سؤال أجاب: "حاليًّا هناك طلب ردّ القاضي البيطار وطلب ‏مخاصمة، طلب المخاصمة لا يوقف المحقق العدلي، وطلب الردّ تقدّم به ‏علي حسن خليل وغازي زعيتر هذا الذي أوقفه".


عودة الى الصفحة الرئيسية