اجتماع تنسيقي في مجدليون بدعوة من الحريري لمتابعة مستجدات 'كورونا صيدا' والاجراءات المتخذة واحتياجات مستشفى صيدا الحكومي
إختر من الأقسام
آخر الأخبار
متفرقات | صيدا
اجتماع تنسيقي في مجدليون بدعوة من الحريري لمتابعة مستجدات 'كورونا صيدا' والاجراءات المتخذة واحتياجات مستشفى صيدا الحكومي
اجتماع تنسيقي في مجدليون بدعوة من الحريري لمتابعة مستجدات 'كورونا صيدا' والاجراءات المتخذة واحتياجات مستشفى صيدا الحكومي
المصدر : رأفت نعيم
تاريخ النشر : الأحد ٢٥ تشرين أول ٢٠٢٠

في اطار متابعتها الدورية لمستجدات تفشي فيروس كورونا والاجراءات الوقائية المتخذة في مدينة صيدا الجوار، عقدت  النائب بهية الحريري اجتماعاً تنسيقياً في دارة مجدليون شارك فيه " المدير الاقليمي لأمن الدولة في الجنوب العقيد فادي قرانوح، ممثل رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي مدير غرفة إدارة الأزمات والكوارث في بلدية صيدا المهندس مصطفى حجازي، رئيس مصلحة الصحة في الجنوب الدكتور جلال حيدر وطبيبة القضاء الدكتورة ريما عبود ورئيس مجلس ادارة مدير عام مستشفى صيدا الحكومي الجامعي الدكتور احمد الصمدي ، رئيس جمعية تجار صيدا وضواحيها الأستاذ علي الشريف و منسق وحدة الحد من مخاطر الكوارث في الصليب الأحمر اللبناني في صيدا – الزهراني الأستاذ شوقي عنتر .

جرى خلال الاجتماع استعراض واقع تفشي كورونا في المدينة وجوارها خلال الأسبوعين الأخيرين ، حيث كان تقييم من ممثلي مصلحة الصحة وطبابة القضاء جنوباً وبلدية صيدا للوضع الراهن بهذا الخصوص وللإجراءات المتخذة ونتائجها حتى الآن على صعيد حصر عدد الاصابات والمخالطين لهم ومتابعتهم خلال فترة الحجر ، ولجهة رصد مدى الالتزام من قبل المواطنين ولا سيما في الأماكن التي لا تزال تشهد تجمعات واكتظاظاً وعدم التزام كاف بالتباعد الاجتماعي وارتداء الكمامة لا سيما في سوق السمك " الميرة " والحسبة " والحدائق العامة ، فتقرر متابعة هذا الموضوع مع محافظ الجنوب من اجل تكثيف حضور ودوريات القوى الأمنية وشرطة البلدية في هذه الأماكن وغيرها للتأكد من التزام الجميع بالاجراءات الوقائية وشروط السلامة العامة .
وفي سياق متصل ، نوهت النائب الحريري بخطوة اطلاق عرفة عمليات ادارة الحد من مخاطر الكوارث والأزمات في اتحاد بلديات صيدا الزهراني مشددة على اهمية التنسيق والتعاون بين البلديات وكل الجهات المعنية في مواجهة تفشي وباء كورونا .

واطّلع المجتمعون من الدكتور الصمدي على الظروف التي تعمل بها الطواقم التمريضية والطبية والادارية والعاملون في مستشفى صيدا الحكومي في ظل تأخر صرف الرواتب والمستحقات المتأخرة للمستشفى رغم الأعباء والمخاطر الكبيرة التي يتحملها العاملون فيه بسبب تزايد اعداد حالات كورونا التي يستقبلها والتي قال انها بلغت خلال الأيام العشرة الأخيرة نحو 110 حالات ، دخل منهم الى المستشفى 34 حالة وتتم متابعة الحالات المتبقية في بيوتهم .

وابلغت الحريري المجتمعين انها تتابع موضوع المستحقات المالية لمستشفى صيدا الحكومي مع المعنيين وأنه ستكون هناك خطوات خلال الأسبوع الطالع من اجل معالجة مشكلة التأخير في صرف المستحقات والرواتب.

وأطلع الصمدي المجتمعين على جهوزية المختبر الخاص بكورونا الذي تم انشاؤه في المبنى القديم للمستشفى وما بقي من اجراءات يحتاجها للبدء بتشغيله. واجرت النائب الحريري لهذه الغاية اتصالاً بنقيبة اصحاب المختبرات الدكتورة ميرنا جرمانوس من اجل تسريع اجراءات تشغيل المختبر .

كما كان تقييم للاحتياجات الحالية والمستجدة للمستشفى والتي يتم تأمينها تباعاً ، بمساع ومتابعة من النائب الحريري على صعيد المستلزمات الطبية والتشغيلية اللازمة للإستمرار بالقيام بواجبه سواء باستقبال مرضى الكورونا او المرضى العاديين .

وتم خلال الاجتماع ايضاً التطرق لإجراءات الوقاية وتدابير السلامة العامة في المدارس واماكن التجمعات العامة وحملات التوعية التي يقوم بها الصليب الأحمر اللبناني ، وسبل دعمها بمتطوعين متدربين.

عرض الصور


عودة الى الصفحة الرئيسية