إختر من الأقسام
آخر الأخبار
النص الحرفي لمحضر التحقيق بين البيطار ووكيل خليل
النص الحرفي لمحضر التحقيق بين البيطار ووكيل خليل
تاريخ النشر : الأحد ١٧ تشرين أول ٢٠٢١

نشرت " الجمهورية" افادة عن محضر التحقيق بين القاضي البيطار ووكيل النائب علي حسن خليل ، وافادت ان وزير الثقافة محمد مرتضى

قد أبرَزها في مداخلته امس امام مجلس الوزراء.

وهنا الحرفي الحرفي للمحضر:

«تعاد مع الافادة ........

انه بعد الاطلاع على محضر الجلسة تاريخ 12/10/2012 وذلك في الدعوى رقم 1/محقق عدلي/2020 العالقة امام حضرة المحقق العدلي القاضي طارق البيطار، تبين انه بتاريخ 12/10/2021 حضر الاساتذة المحامون يوسف لحود وتمام الساحلي وشكري حداد وسميح بشراوي عن نقابة المحامين ومن يمثلونه من الضحايا، وحضر الاساتذة سيسيل روكز وطارق الحجار وسمنتا الحجار ومازن حطيط واسعد ابو جودة عن من يمثلونه من المدعين، ولم يحضر المدعى عليه النائب علي حسن خليل وهو مبلّغ موعد الجلسة لصقاً وفقاً للأصول. وحضرت الاستاذة ندى تلحوق عن نقابة المحامين بتكليف من سعادة نقيب المحامين، وحضر الاستاذ الدكتور محمد المغربي عن المدعى عليه النائب علي حسن خليل كما حضر المحامي محمد فقيه عن الدكتور المغربي وأبرزَ كل منهما صورة عن سند التوكيل ضمّا للملف.

طلب وكيل المدعى عليه ابطال التبليغات الحاصلة سندا للمادة 149 أ.م.ج، جرى ضَم نسخة التبليغ لصقاً المعلقة على ايوان المحكمة الى الملف، تقرر وفي ضوء التبليغات الحاصلة ومنها المحضر الذي يثبت تعذر ابلاغ المدعى عليه موعد الجلسة الراهنة ومعاملات اللصق الحاصلة لا سيما على ايوان المحكمة رد الطلب واعتبار التبليغات صحيحة، طلب الاستاذ المغربي لكون يقتضي على وكيل الجهة المدعى عليها التقدم بالدفوع الشكلية في الجلسة الاولى. ابرز الاستاذ المغربي افادة تبين ان موكله قد تقدم بطلب رد بتاريخ 11/10/2021 وان حضرة الرئيس الاول قد كلف الغرفة الاولى النظر بطلب الرد بتاريخ 12/10/2021 ضم للملف. تقرر وبالنظر لعدم صدور قرار من رئيس المحكمة بإبلاغنا دعوى الرد اصولا متابعة السير بالتحقيقات لكون الافادة لا تحل محل ابلاغنا دعوى الرد اصولاً متابعة السير بالتحقيقات لكون الافادة لا تحل محل ابلاغنا دعوى الرد.

طلب الاستاذ المغربي اعطاءه مهلة لتقديم مذكرة بشأن الاجراءات التي تخللتها هذه الجلسة، فتقرر رد الطلب. ثم طلب الاستاذ المغربي اعطاءه مهلة للتقدم بدعوى المسؤولية الناجمة عن اخطاء القضاة لارتكاب اخطاء جسيمة في هذه الجلسة، فقرر الاستاذ المغربي رد الطلب لكون هذه الجلسة مخصصة للاستجواب.

طلب الاستاذ المغربي من حضرة القاضي رفع اليد عن الملف مؤقتاً ريثما يتم التعامل مع كل القرارات التي اتخذت في هذه الجلسة، فتقرر متابعة السير بالتحقيق.

طلب حضرة القاضي من الاستاذ المغربي التواصل مع موكله لكي يحضر هذه الجلسة فصرح انه من الصعب التواصل مع موكله وحضوره هذه الجلسة، فقرر السعي بالدعوى وتقرر بالنظر لمعطيات الملف ولماهية الجرائم المسندة الى المدعى عليه وقرر هذا الاخير اصدار مذكرة توقيف غيابية بحق المدعى عليه علي حسن خليل. والدته توفيقة مواليد 1964، لبناني. وابلاغ من يلزم.


عودة الى الصفحة الرئيسية