إختر من الأقسام
آخر الأخبار
إحالة أوراق قاتل فتاة المنصورة نيرة أشرف إلى مفتي مصر.. والحكم في 6 تموز المقبل
إحالة أوراق قاتل فتاة المنصورة نيرة أشرف إلى مفتي مصر.. والحكم في 6 تموز المقبل
تاريخ النشر : الإثنين ٨ حزيران ٢٠٢٢

قضت محكمة جنايات المنصورة في مصر، الثلاثاء، بإحالة أوراق المتهم بقتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة إلى المفتي لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه بتهمة القتل العمد.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار بهاء الدين المري، رئيس المحكمة، وعضوية كل من المستشارين: سعيد السمادوني، ومحمد الشرنوبي، وهشام غيث، وسكرتارية محمد جمال، ومحمود عبدالرازق، وتم تحديد جلسة 6 يوليو/ تموز المقبل للنطق بالحكم.


وكانت محكمة جنايات المنصورة قررت، الأحد، تأجيل جلسة محاكمة قاتل فتاة جامعة المنصورة إلى اليوم الثلاثاء لاطلاع هيئة الدفاع على أوراق القضية.

واستمعت هيئة المحكمة المصرية، الأحد، لأقوال المتهم محمد عادل، الذي كشف الكثير عن تفاصيل العلاقة التي كانت تجمعه بالضحية.

وحاول المتهم تبرير فعلته بكشف عدد من الوقائع والخلافات بينه وبين الضحية، وأبدى ندمه على تنفيذ الجريمة، قائلا: "مفيش حاجة هتبرر اللي عملته، لكن أهلها المفروض يتسئلوا عن الموضوع ده مش أنا".

ودخلت والدة الطالبة نيرة في حالة من البكاء الشديد مع دخولها المحكمة، وقالت إن "نيرة ماتت شهيدة والحمد لله، وأثق في القضاء المصري والقاضي سيعتبر نيرة ابنته وسيحكم بالعدل".
وأضافت: "المتهم هيحاسبه ربنا وحسبي الله ونعم الوكيل.. قلبي نار.. لكن دا قضاء ربنا".

تعود الجريمة إلى صباح الإثنين الماضي، حينما ذبح شاب زميلته في جامعة المنصورة في مشهد صادم، وثقته كاميرات المراقبة، ولاقى المقطع رواجاً كبيراً، رغم تحذيرات من نشره لما له من تأثير سلبي على مشاهديه.

وأمر النائب العام المصري بحبس المتهم محمد عادل أربعة أيام على ذمة التحقيقات لاتهامه بقتل "الطالبة نيرة" عمداً مع سبق الإصرار، وأقر بارتكابه الجريمة خلال استجوابه بالتحقيقات، كما أجرى محاكاة لكيفية تنفيذ الجريمة بمسرح الحادث.

واستمعت النيابة إلى 20 شاهداً منذ بدء التحقيقات، منهم والدا الضحية وشقيقتها وأحد الطلاب بالجامعة، وأكدوا تعرض المتهم لها بشكل دائم، بعد فشل علاقتهما، ورفضها لشخصه، وعقدهم جلسات عرفية، وتحريرهم محضراً بعدم التعرض.


عودة الى الصفحة الرئيسية