إختر من الأقسام
آخر الأخبار
بالصور: أهالي الموقوفين في أحداث عبرا اعتصموا في صيدا: استمرار التحركات وصولا الى إغلاق هذا الملف
بالصور: أهالي الموقوفين في أحداث عبرا اعتصموا في صيدا: استمرار التحركات وصولا الى إغلاق هذا الملف
المصدر : الوكالة الوطنية للاعلام
تاريخ النشر : الإثنين ٣٠ كانون ثاني ٢٠٢٣

نفذ اهالي الموقوفين في ملف أحداث عبرا وشباب مسجد بلال بن رباح، اعتصاما أمام مسجد الصديق في صيدا بعد صلاة الجمعة بمشاركة المسؤول السياسي ل"الجماعة الإسلامية" في الجنوب الدكتور بسام حمود، وذلك في إطار تحركاتهم المستمرة للمطالبة بإطلاق الشيخ أحمد الأسير وباقي الموقوفين وإغلاق هذا الملف.

وألقى محمد الشامية، كلمة باسم المعتصمين، طالب فيها باطلاق الموقوفين، وقال:" أن المنظومة الفاسدة التي يتكلم عنها اليوم معظم اللبنانيين هي نفسها من تآمرت على الشيخ وإخوانه عندما رفضوا الخضوع للظلم".
وأوضح "أن الواقع اللبناني الحالي، بخاصة في قضية المرفأ أسقط "الحجج الواهية التي يتبجح فيها البعض مثل إنهم قتلة الجيش وما شابه. وأظهر حقيقة المنظومة التي رفضت الخضوع للتحقيق، وتبين أنهم كلهم مرتهنون عند هيمنة السلاح ويعملون لصالحه وهو بدوره يحميهم".

وذكر الشامية بعشرات الاعتصامات التي "أقامها الشيخ أحمد وإخوانه منها إعتصام 33 يوما للمطالبة بحصر السلاح في يد الدولة"، مؤكدا "أن جميع أهالي صيدا يعلمون حقيقة ما جرى في عبرا".

وتطرق الشامية عن "أحوال السجناء المزرية والتي تتدهور يوما بعد يوم حيث لا طعام ولا دواء ولا استشفاء ولا حتى مكان للنوم، حيث مات العشرات منهم، من دون أن يحرك المسؤولون ساكنا".

بعد ذلك توجه المعتصمون بمسيرة نحو الطريق البحري حاملين لافتات عبرت عن "المظلومية"، مؤكدين "إستمرار تحركاتهم حتى إطلاق سراح الشيخ أحمد الأسير وإخوانه".

عرض الصور


عودة الى الصفحة الرئيسية