إختر من الأقسام
آخر الأخبار
متفرقات | صيدا
مدير عام 'مؤسسة مياه لبنان الجنوبي يؤكد ' شح المازوت اثر على توزيع المياه'
مدير عام 'مؤسسة مياه لبنان الجنوبي يؤكد ' شح المازوت اثر على توزيع المياه'
المصدر : الإتجاه
تاريخ النشر : الثلاثاء ١٤ حزيران ٢٠٢٠

دعا مدير عام "مؤسسة مياه لبنان الجنوبي" الدكتور وسيم ضاهر الى "ترشيد استهلاك المياه". لافتا الى "ان شح المازوت اثر على توزيع المياه."

وأعلن "ان المياه كسلعة موجودة، لكن المشكلة تكمن في تكريرها، وتوزيعها في ظل غياب الطاقة، وتبعا لحاجات الناس الكبيرة لها."

وقال:" مع لجوء العديد من المواطنين القاطنين في بيروت وضواحيها الى قراهم وبلداتهم الجنوبية، خلال أزمة كورونا وحلول فصل الصيف، وارتفاع اسعار المواد الاساسية، وندرة توفر المحروقات في الاسواق خاصة المازوت، في ظل التقنين القاسي في التغذية بالتيار الكهربائي والذي وصل الى حدود غير مسبوقة، كما وانحفاض القيمة الشرائية لليرة اللبنانية، تأثرت الى حد كبير قدرة المؤسسة، على تأمين التغذية بالمياه وشراء قطع الغيار والمعدات والتجهيزات بالشكل المعتاد."

واضاف:" انطلاقاً من ضغط الظروف الصعبة، "ندعو البلديات والمواطنين جميعاً لتحمل مسؤولياتهم والتعاون من اجل تعميم ثقافة ترشيد استهلاك المياه خلال الفترة المقبلة."
موضحا " ان دولا كثيرة في العالم عائمة على المياه ورغم ذلك تتشدد في ترشيد استهلاكها، لانها تعتبر ثروة وطنية ملك الاجيال اللاحقة، ومن الطبيعي ان يصار الى استخدامها بطرق منهجية وعلمية."

وطالب الدكتور ضاهر" المشتركين والمستفيدين جميعاً التأكد من الالتزام بضبط عيارات وطابات المياه، والتأكد من عدم فيضان الخزانات خلال فترة التغذية بالمياه، وترشيد الاستهلاك للحدود الدنيا، واقتصار الاستخدام على الحاجات المنزلية الضرورية، والتعاون مع موظفي المؤسسة في القرى والدوائر، والابلاغ عن أي عطل أو تسرب للمياه بشكل فوري لمعالجته ومنع هدر المياه، فضلا عن التعاون مع فرق صيانة الطوارئ الجاهزة للتدخل خلال فترة العطل والاعياد."

واكد الدكتور ضاهر "أن المسؤولية الاجتماعية والانسانية تفرض علينا جميعاً التعاون والتكاتف والقيام كل من موقعه، بدوره في الحفاظ على المياه وضمان وصولها بشكل عادل للجميع، وتجاوز الفترة الحالية الصعبة بأقل قدر من الضرر والخسائر على المؤسسة والمواطنين على حد سواء."

وكانت "مؤسسة مياه لبنان الجنوبي" قد اطلقت برنامج دعم المجتمع المحلي الممول من "الوكالة الاميركية للتنمية الدولية" بالتعاون مع بلدية بقسطا مشروع إنشاء خزان مياه علوي سعة 300 متر مكعب في البلدة لتغذية منطقة الشرحبيل.

اطلاق المشروع تم في "أوديتوريوم" المؤسسة بحضور رئيس بلدية بقسطا ابراهيم مزهر والمهندسين المشرفين على المشروع وجرى خلاله التواصل مع ممثلي "الوكالة الأميركية للتنمية" الكترونياً، لمناقشة المرحلة الأولى من المشروع وعرض المراحل القادمة وأدوار كافة الأطراف.

والمشروع الذي سيؤمن المياه لحوالي 11500 مستفيد بتكلفة 185000 الف دولار امريكي سيؤمن حلاً نهائياً لمشكلة المياه التي تعاني منها منطقة الشرحبيل وسيتم انجازه خلال سبعة أشهر، وذلك ضمن برنامج تحسين خدمة المياه في الجنوب.

عرض الصور