إختر من الأقسام
آخر الأخبار
سياسة | لبنان
غادر لودريان غاضبا فعادت 'الزجليات الحكومية'.. والازمات المعيشية تتفاقم وجديدها الدواء
غادر لودريان غاضبا فعادت 'الزجليات الحكومية'.. والازمات المعيشية تتفاقم وجديدها الدواء
المصدر : لبنان 24
تاريخ النشر : السبت ١٩ أيار ٢٠٢١

ما إن غادر وزير خارجية فرنسا جان ايف لودريان لبنان غاضبا من اداء اهل السلطة وعرقلتهم المبادرة الفرنسية لحل الازمة السياسية ، حتى تجددت السجالات السياسية بين اهل السلطة بما يوحي انهم لم يتعظوا من الواقع الانهياري الكبير الذي يعيشه لبنان واللبنانيون ، ولم يتأثروا قيد انملة باعلان لودريان عن عقوبات بحق المعرقلين والمعطلين.

بالتزامن بدأت عمليا مرحلة النزع الأخير، اقتصاديا وغذائيا ودوائيا، فيما الكهرباء شارفت الظلمة التامة، والمحروقات قاربت النفاد. وسجل اقبال شديد على الصيدليات لشراء الادوية قبل ارتفاع اسعارها ،ولوحظ ان الصيدليات ابلغت الزبائن ان عددا كبيرا من الادوية صار مفقودا بحجة الاقبال الشديد او عدم تزويدها من قبل تجار وشركات الادوية الا بكميات محدودة.



وككل ثلاثاء وسبت يطل" التيار الوطني الحر" بحفلة زجلية محورها الابرز التصويب على الرئيس المكلف سعد الحريري، واضيف اليها هذا السبت قرار المجلس الدستوري وقف تنفيذ قانون سلفة الخزينة لشراء الفيول الخاص بإنتاج الكهرباء ،وتكرار" التيار" اللازمة المعروفة والممجوجة" ما خلّونا".
وفيما دعا" التيار" الرئيس الحريري الى "اعادة لبننة عملية تشكيل الحكومة باعتبارها استحقاقا لبنانيا صرفا بالدرجة الاولى"، رد تيار المستقبل على الوطني الحر ، ودعاه الى "احترام المعايير الدستورية لتسهيل الولادة الحكومية بعيدا عن المعايير الباسيلية التي وضعت رئيسهم ورئيس الجمهورية في موقع الانقلاب على المبادرة الفرنسية وفي خانة المعطلين الذين يأخذون البلاد الى جهنم نتيجة حسابات شخصية".


عودة الى الصفحة الرئيسية