إختر من الأقسام
آخر الأخبار
في لبنان: حسناوات 'الراء' ونسيباتهن ...دعارة 'التلتين بتلت'
في لبنان: حسناوات 'الراء' ونسيباتهن ...دعارة 'التلتين بتلت'
المصدر : المحرر القضائي - لبنان 24
تاريخ النشر : الأربعاء ٢٧ أيلول ٢٠٢١

كتب المحرر القضائي:

بناءً على كتاب معلومات ورد الى مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية وحماية الملكية الفكرية في وحدة الشرطة القضائية يفيد عن قيام إمرأة بتسهيل أعمال الدعارة وترويجها، باشر المكتب المذكور التحقيق بموجب محضر رسمي، وبعد عملية تعقّب تم رصد المدعوة ريما.س(سورية الجنسية) التي تستخدم حساباً خاصاً يحمل إسم "حسناوات البلد"، يتضمن صوراً لفتيات عشرينيات من الجنسيتين السورية واللبنانية.

وقد توصل المكتب المذكور الى رصد هذا الحساب ومصدره لبنان يقوم بترويج أعمال الدعارة من خلال التواصل عبر تطبيق whatsapp.

وللتوسّع في التحقيق، أحال المكتب المشار اليه الملف الى مكتب مكافحة الإتجار بالبشر وحماية الآداب العامة في وحدة الشرطة القضائية الذي تمكنت دورية منه من توقيف ريما.س وشقيقتها روى.س في مكان إقامتهما في شقة مستأجرة بمحلة الفنار.

وتبيّن خلال التحقيقات الأولية أن ريما هي التي تدير مجموعة الفتيات البالغ عددهن ستة ومن ضمنهن شقيقتها الثانية رغد.س وإبنة خالتها صفاء.د، وكل من عليا.ع و صباح.ط و ربى.ن، بحيث تتولى هي التواصل مع الزبائن والإتفاق على السعر ومدة الممارسة ومكان اللقاء، والقسمة "تلتين بتلت"، أي ثلث لها وثلثان للفتاة، على أن يتقاسمن كامل مصاريف الشقة التي يأوين اليها.

القاضي المنفرد الجزائي في جبل لبنان الذي أجرى تحقيقاته الإستنطاقية في هذه القضية، إدعى على ريما بجنحة المادة ٥٢٣/٢ من قانون العقوبات، وطلب حبسها مدة سنة وتغريمها مبلغ ٥٠٠ ألف ليرة لبنانية، كما إدعى على الفتيات الباقيات بجنحة المادة ٥٢٣ من القانون عينه، وطلب حبسهن مدة أربعة أشهر، على أن تُحسم لهن مدة التوقيف الإحتياطي.


عودة الى الصفحة الرئيسية