إختر من الأقسام
آخر الأخبار
بو دياب: سعر منصة 'صيرفة' حتماً سينخفض وأي 'خضة' سياسية مقبلة ستؤدي إلى إرتفاع ملحوظ للدولار
بو دياب: سعر منصة 'صيرفة' حتماً سينخفض وأي 'خضة' سياسية مقبلة ستؤدي إلى إرتفاع ملحوظ للدولار
المصدر : النشرة
تاريخ النشر : الثلاثاء ٢٤ كانون ثاني ٢٠٢٢

إنخفض سعر صرف ​الدولار​ في ​السوق السوداء​، اليوم، إلى ما دون الـ24000 ليرة. هذا، وقد أعلن "​مصرف لبنان​"، الجمعة، أن "حجم التداول على منصة "​Sayrafa​" بلغ 41 مليوناً و500 ألف دولار أميركي، بمعدل 24400 ليرة لبنانية للدولار الواحد، وفقًا لأسعار صرف العمليات التي نفذت من قبل المصارف ومؤسسات الصرافة على المنصة".

وفي هذا السياق، أكد عضو المجلس الإقتصادي الإجتماعي أنيس بو دياب، في حديث لـ"النشرة"، أن "سعر "منصة" صيرفة حتماً سيشهد إنخفاضاً غداً الإثنين أقل من 24400 ليرة، لأن سعر صرف الدولار في السوق الموازي إنخفض، لكن لا يمكن القول إنه سيتم توحيد السعر".

وأوضح أن "قرار "​حركة أمل​" و"​حزب الله​" بالعودة إلى حضور جلسات ​مجلس الوزراء​ أعطى جواً من الراحة في السوق الموازية.. وعلينا أن نراقب في اليومين المقبلين حركة السوق وكيف سيحتوي الوضع الحالي"، لافتاً إلى أن "الإستقرار السياسي الحالي وعودة مجلس الوزراء إلى الإنعقاد سيساهم ببقاء هذا الإنخفاض".

إلى ذلك، شدد بو دياب، أن "أي "خضة" سياسية ستكون إنعكاساتها أقوى بكثير على المواطن، وسنشهد إرتفاعاً ملحوظاً للدولار"، مؤكداً أن "تعديل تعميم رقم 161 لـ"مصرف لبنان" أيضاً ساهم في هذا الإنخفاض وسنرى مدى قدرة المركزي على الإستمرار، لأنه لا يجب أن ننسى أنه ما زال يدعم بنسبة 15%، فنجاح التعميم مرتبط به".

وأشار في حديثه لـ"النشرة"، إلى أن "إجتماع مجلس الوزراء ودرس مشروع ​الموازنة​ وإقراره، وأيضاً الإتفاق على برنامج مع "​صندوق النقد الدولي​"، كل هذه العوامل ستنعكس على سعر صرف الدولار بالسوف الموازي إنخفاضاً"، كاشفاً أن "عوامل عدة بإمكانها التأثير على سعر صرف العملة الصعبة في لبنان، ولكن الأهم عدم حدوث "خضات" سياسية".


عودة الى الصفحة الرئيسية