القوى الاسلامية في عين الحلوة: لإلتزام الحياد الإيجابي!
إختر من الأقسام
آخر الأخبار
مخيمات | صيدا
القوى الاسلامية في عين الحلوة: لإلتزام الحياد الإيجابي!
القوى الاسلامية في عين الحلوة: لإلتزام الحياد الإيجابي!
المصدر : رأفت نعيم - مستقبل ويب
تاريخ النشر : الثلاثاء ٢٠ كانون أول ٢٠٢٠

عقدت القوى الاسلامية الفلسطينية في مخيم عين الحلوة لقاءاً في قاعة مسجد النور ناقشوا خلاله الوضع الاقتصادي والمعيشي والامني لابناء الشعب الفلسطيني في لبنان .

وفي بيان صدر عن المجتمعين انه" جرت مناقشة الوضع الامني من كافة جوانبه واثنت القوى الاسلامية على الوضع الامني المستقر في المخيمات وجددت دعوتها ابناء الشعب الفلسطيني في لبنان الى الاستمرار في التزام الحياد الايجابي فيما يجري على الساحة اللبنانية مثمنةً تفهم اهلنا ووعيهم والتزامهم" .

وأضاف البيان " في ظل الازمة الاقتصادية والمعيشية الخانقة لابناء شعبنا تدعو القوى الاسلامية كافة الجهات وفي مقدمتها الانروا كونها المسؤولة عن إغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الى الاسراع في البدء ببرنامج اغاثة طارئة يشمل كل العائلات الفلسطينية".

وتطرق المجتمعون الى انتشار ظاهرة بيع المواد الغذائية الفاسدة والمنتهية الصلاحية في المخيم والتي اعتبروا انها تستغل الوضع الاقتصادي السيء محذرين من هذه الظاهرة غير الاخلاقية ، والتي تبين ان المال الذي يكسبه التاجر من بيعه للمواد الفاسدة هو مال حرام ، فضلا عما يسببه هذا النوع من السلع من امراض سرطانية وتسمم صحي. وهي تتابعها عن كثب لاجراء اللازم بالتعاون مع القوة المشتركة. واكد المجتمعون على ضرورة تعاون جميع اهل المخيم مع القوة المشتركة والابلاغ عن المحلات والاشخاص الذين يقومون بترويج وبيع هذه المواد الفاسدة.

وثمنت القوى الاسلامية دور القوة المشتركة في المتابعة واخذ الاجراءات المناسبة.


عودة الى الصفحة الرئيسية