إختر من الأقسام
آخر الأخبار
متفرقات | لبنان
في بلدة لبنانية: إشكال بين البلدية وإدارة ثانوية لم تلتزم الإقفال، وضع عوائق ومنع وصول التلاميذ بالقوّة.. إليكم كيف انتهى!
في بلدة لبنانية: إشكال بين البلدية وإدارة ثانوية لم تلتزم الإقفال، وضع عوائق ومنع وصول التلاميذ بالقوّة.. إليكم كيف انتهى!
تاريخ النشر : الأربعاء ٢٠ كانون أول ٢٠٢١

تم "اليوم"، بمسعى من محافظ البقاع القاضي كمال ابو جوده، حل الاشكال بين بلدية علي النهري وادارة ثانوية المبرات الإمام الجواد في البلدة، وذلك على خلفية عدم التزام الثانوية بالقرار الصادر عن البلدية باقفال المدارس الخاصة والرسمية والمؤسسات التعليمية في البلدة بالتنسيق مع وزارة التربية ضمن نطاق البلدية.

ولفت ابو جوده الى انه لم يتم التنسيق معه مسبقا في ما خص قرار الاقفال، الا انه اكد أهمية ايلاء صحة الطلاب الاولوية في هذه الظروف الصحية.

وكانت بلدية علي النهري قد اصدرت مساء امس قرارا اعلنت فيه اقفال جميع الصروح التربوية الواقعة ضمن نطاقها وذلك على خلفية ارتفاع اعداد الاصابات بفيروس كورونا بين ابناء البلدة، وحرصا منها على تنفيذ الاجراءات التي تحد من انتشار هذا الفيروس. وبناء عليه، تم ابلاغ جميع المدارس بهذا القرار، باستثناء مدرسة المبرات التي لم تلتزم بهذا القرار وعملت على ابلاغ جميع الاساتذة والطلاب بوجوب الحضور لتأمين الدوام. واعتبر اليوم هو يوم دراسي عادي. وعلى اثر ذلك، اقدمت عناصر شرطة بلدية علي النهري على وضع عوائق واقفال الطرق المؤدية الى مداخل المدرسة ومنع وصول الطلاب اليها بالقوة، وعليه حصل الاشكال.


عودة الى الصفحة الرئيسية