إختر من الأقسام
آخر الأخبار
غرائب وعجائب
عمرها 95 عاما... اتهام إمرأة بالتواطؤ في 10 آلاف جريمة قتل!
عمرها 95 عاما... اتهام إمرأة بالتواطؤ في 10 آلاف جريمة قتل!
المصدر : الحرة
تاريخ النشر : السبت ١٧ شباط ٢٠٢١

وجه مدعون ألمان اتهامات لأمراة تبلغ من العمر 95 عاما، بالتواطؤ في قتل أكثر من عشرة آلاف شخص في معسكر اعتقال خلال الحرب العالمية الثانية.

ولم يحدد مكتب المدعي العام في بلدة إيتزيهو، شمال غرب هامبورغ، هوية المرأة عندما أعلن التهم الموجهة إليها، الجمعة، سوى أنها كانت تعمل سكرتيرة.

والمحاكمة، هي الأولى من نوعها في سنوات، حسب فرانس برس.

وفي بيان أرسل إلى الإذاعة الوطنية العامة في ألمانيا، قال المدعي العام بيتر مولر إن المرأة ساعدت المسؤولين عن معسكر شتوتهوف في تنفيذ "القتل المنهجي للسجناء اليهود"، إلى جانب الثوار البولنديين وأسرى الحرب الروس.

وأنشئ معسكر شتوتهوف في عام 1939 في منطقة دانسك الساحلية ببولندا، وقد استخدمت فيه غرف الغاز لإبادة السجناء.

ومن بين التهم الأخرى الموجهة للسكرتيرة السابقة، المساعدة والتحريض على محاولة القتل، والتي تشير إلى عشرات آلاف الأشخاص الذين نجوا، على الرغم من الظروف الوحشية والمعاملة القاسية التي فُرضت عليهم في ذلك الوقت.

والمرأة التي عرفت بـ F Irmgard كانت تخضع لحقيق منذ عام 2016 على الأقل، وفقا للعديد من وسائل الإعلام المحلية.

وفي مقابلة مع محطة أن دي آر، العامة، ذكرت المرأة أنها "لم تكن على علم بالتسمم الجماعي أو أعمال الإبادة الجماعية الأخرى" التي كانت تجري في المخيم. لكنها كانت قد افترضت "أن أي شخص أعدم في المخيم، فعل شيئا يستحق ذلك".

وعلى الرغم من سن المتهمة، فإن القضية تنظر فيها محكمة أحداث، لأنها كانت أقل من 21 عاما، عندما كانت تعمل في المعسكر.


عودة الى الصفحة الرئيسية