إختر من الأقسام
آخر الأخبار
رغم الهبوط الأخير... كاثي وود تتوقع أن يرتفع سعر عملة 'بيتكوين' إلى 500 ألف دولار
رغم الهبوط الأخير... كاثي وود تتوقع أن يرتفع سعر عملة 'بيتكوين' إلى 500 ألف دولار
المصدر : النهار
تاريخ النشر : الأحد ١٧ أيار ٢٠٢١

أشارت كاثي وود، رئيسة "آرك إنفستمينت مانجمنت" في مقابلة مع تلفزيون "بلومبيرغ"، إلى أنها لا تزال تتوقع أن تصل قيمة العملة الرقمية "بيتكوين" إلى 500 ألف دولار، على الرغم من انخفاض العملة المشفّرة إلى نحو 30 ألف دولار يوم الأربعاء.

وانخفضت عملة "بيتكوين" لليوم الخامس على التوالي، ليكون الشهر الأسوأ لأكبر عملة مشفّرة في العالم منذ أكثر من ثلاث سنوات.

وخلال المقابلة، تحدّثت وود بإيجاز عن المخاوف البيئية للرئيس التنفيذي لشركة "تسلا" إلون ماسك، بشأن تعدين الـ "بيتكوين". وأشارت إلى أنه بمجرّد دمج مصادر الطاقة المتجدّدة في تقنية تعدين العملة الرقمية، تتوقع أن يعود ماسك ويكون جزءاً من هذا النظام البيئي، وفقاً لوكالة "بلومبيرغ".

وذكرت وود أيضاً أنّ احتمالات الموافقة على صندوق تداول عملة "بيتكوين" في البورصة في الولايات المتحدة هذا العام، قد ازدادت الآن بسبب الانخفاض الأخير في الأسعار.

وإلى جانب مخاوف ماسك، أفاد رئيس مجلس الدولة الصيني ليو هي في بيان، بأنه يلزم تشديد اللوائح لحماية النظام المالي، بحسب موقع "سي أن بي سي" الأميركي.

وجاء في البيان أنّ من الضروري "اتخاذ إجراءات صارمة ضد تعدين الـ "بيتكوين" وسلوك التداول، ومنع انتقال المخاطر الفردية إلى الميدان الاجتماعي".

كما تركّزت المخاوف على عدد من القضايا في الصين، حيث تُجرى الكثير من عمليات تعدين "بيتكوين" عن طريق أجهزة الكمبيوتر، التي تستخدم كمّيات هائلة من الطاقة لحلّ مسائل رياضية معقّدة.

وفي التفاصيل، انخفض سعر عملة "بيتكوين" إلى أكثر من 8.5 في المئة مع تداول أخبار البيان، وهو جزء من انخفاض أوسع شهد هبوط العملة الرقمية لأكثر من 40 في المئة من ذروة قيمتها السوقية.

وكانت العملات المشفّرة الأخرى قد عانت من خسائر فادحة أيضًا، مع انخفاض كلّ من "إيثيريوم" و"دوغكوين" لأكثر من 11 في المئة وسط استمرار انخفاض الأسعار.

ويأتي قرار الصين الصارم بعد يوم واحد فقط من تعهّد المسؤولين الأميركيين بالتشدد مع أولئك الذين يستخدمون الـ "بيتكوين"، لإجراء "نشاط غير قانوني على نطاق واسع بما في ذلك التهرّب الضريبي". وبدورها، صرّحت وزارة الخزانة بأنها ستطلب الإبلاغ عن التحويلات المشفّرة التي تزيد قيمتها عن 10 آلاف دولار، تماماً كما هو الحال مع النقد.


عودة الى الصفحة الرئيسية