البزري يُحمّل الطبقة السياسية الحاكمة مسؤولية تدهور الأوضاع الإقتصادية والمعيشية متسائلاً عن غياب دور حكومة تصريف الأعمال
إختر من الأقسام
آخر الأخبار
سياسة | صيدا
البزري يُحمّل الطبقة السياسية الحاكمة مسؤولية تدهور الأوضاع الإقتصادية والمعيشية متسائلاً عن غياب دور حكومة تصريف الأعمال
البزري يُحمّل الطبقة السياسية الحاكمة مسؤولية تدهور الأوضاع الإقتصادية والمعيشية متسائلاً عن غياب دور حكومة تصريف الأعمال
تاريخ النشر : الخميس ١ كانون أول ٢٠٢٠

حمّل الدكتور عبد الرحمن البزري الطبقة السياسية الحاكمة مسؤولية تدهور الأوضاع الإقتصادية والمعيشية، وتفلّت الأسعار خصوصاً في المواد الأساسية والحيوية، معتبراً أن السياسات الإقتصادية المُتّبعة لسنواتٍ طويلة إضافة إلى الشراكة بين الطبقة السياسية الحاكمة والمصارف هي التي أدّت إلى إستغلال المواطنين، ونهب خيرات الوطن وتدهور الأوضاع.

ورفض البزري تحميل الإنتفاضة أية مسؤولية عن تراجع الدورة الإقتصادية لأن الطبقة السياسية الحاكمة ومعها المصارف تُحاول الضغط على المواطنين في لقمة عيشهم، والتضييق عليهم من أجل إخضاعهم، وكسر مقاومتهم، ووقف إنتفاضتهم التي تمايزت بتجاوز حدود المذهبية، وإسقاط الخطوط الحمر المُتعلقة ببعض الزعماء والعناوين التي كانوا يتلطون خلفها. وختم البزري متسائلا عن دور الحكومة المستقيلة في تصريف الأعمال وأسباب غيابها، وعدم تحمُّلها المسؤولية في ظل الظروف الدقيقة.


عودة الى الصفحة الرئيسية