إختر من الأقسام
آخر الأخبار
بعد تخفيف إجراءات كورونا... أول صلاة في المسجد الحرام من دون تباعد (صور)
بعد تخفيف إجراءات كورونا... أول صلاة في المسجد الحرام من دون تباعد (صور)
المصدر : النهار
تاريخ النشر : الإثنين ٦ تشرين أول ٢٠٢١

أدّى المسلمون في المسجد الحرام بـمكة المكرمة اليوم أوّل صلاة من دون تباعد اجتماعي منذ بداية انتشار فيروس كورونا قبل نحو عام ونصف، مع بدء تخفيف المملكة للإجراءات المرتبطة بمكافحة الوباء.

وأظهرت لقطات مصوّرة نشرتها وسائل إعلام رسمية عملية إزالة ملصقات التباعد داخل أروقة المسجد وساحاته ومرافقه، قبل أن يصطفّ المصلون إلى جانب بعضهم البعض ليؤدّوا صلاة الفجر كتفاً إلى كتف.

وكانت السعودية أغلقت المسجد في آذار 2020، ثم أعادت فتحه أمام الحجاج في ظلّ إجراءات صارمة في تموز، قبل أن تسمح بعد ثلاثة أشهر لعموم المسلمين بالصلاة فيه إنّما بطاقة استيعابية محدودة وبتباعد أثناء الصلوات.

واليوم، عاد المسجد الذي يضمّ الكعبة، قبلة المسلمين، ليستقبل المصلّين بكامل طاقته الاستيعابية ومن دون أيّ تباعد، رغم أنّ وضع الكمامة لا يزال إلزامياً. كما أنّ لمس الكعبة في وسط ساحة المسجد كما كان معمولاً به قبل الفيروس، لا يزال محظوراً.

"انخفاض معدّل الإصابات اليوميّ"
يتوافد ملايين المسلمين على المسجد على مدار العام للصلاة فيه وأداء العمرة التي عُلّقت لأشهر العام الماضي. ونظّمت السعودية موسمي حجّ استثنائيين حيث اقتصرت الأعداد على بضعة آلاف في 2020 ثم ارتفعت إلى عشرات الآلاف هذا العام إنّما للمحصنين من الفيروس فقط.

وبدأت المملكة إصدار التأشيرات السياحية لأول مرة في 2019 كجزء من حملة طموحة لتغيير صورتها المتشدّدة وجذب الزوار. وبين أيلول 2019 وآذار 2020، أصدرت 400 ألف تأشيرة سياحية.

وعادت المملكة لتفتح أبوابها ببطء في بداية 2021، وبدأت في الترحيب بالسياح الأجانب الملقحين منذ الأول من آب الماضي.

وقرّرت تخفيف إجراءات مكافحة الفيروس مع انخفاض معدل الإصابات اليومي بدءاً من اليوم، بما يشمل عدم الزامية ارتداء الكمامة في الأماكن العامة وعودة الملاعب الرياضية لاستقبال المشجعين المحصنين من الفيروس بكامل طاقتها الاستيعابية.

وسجّلت المملكة منذ بداية ظهور الفيروس نحو 547 ألف إصابة بينها 8760 حالة وفاة.

عرض الصور


عودة الى الصفحة الرئيسية