”إعلاميون من أجل الحرية”: نحمل الدولة مسؤولية حماية ديما صادق، وكلام امام بلدة النبطية الفوقا إخبار وجرم مشهود وتهديد للسلم الأهلي
إختر من الأقسام
آخر الأخبار
متفرقات | لبنان
”إعلاميون من أجل الحرية”: نحمل الدولة مسؤولية حماية ديما صادق، وكلام امام بلدة النبطية الفوقا إخبار وجرم مشهود وتهديد للسلم الأهلي
”إعلاميون من أجل الحرية”: نحمل الدولة مسؤولية حماية ديما صادق، وكلام امام بلدة النبطية الفوقا إخبار وجرم مشهود وتهديد للسلم الأهلي
المصدر : موقع القوات
تاريخ النشر : الخميس ١ كانون أول ٢٠٢٠

أكد “إعلاميون من أجل الحرية” إن ما قاله إمام بلدة النبطية الفوقا الشيخ محمود برجاوي، بحق الإعلامية ديما صادق، هو الكلام الأخطر الذي يصدر في لبنان عن شخصية دينية يفترض أنها تمثل قيم التسامح والاعتدال، فإذ بها تطلق كماً غير مسبوق من التهديد بالقتل والتكفير والتخوين بحق صادق، ما يشكل جرماً وتحريضاً بالصوت والصورة يقع تحت طائلة قانون العقوبات اللبناني، ويستوجب التحرك النائب العام الاستئنافي الفوري، لاتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة”.

وقال“إعلاميون من أجل الحرية” في بيان: “إن كلام الشيخ برجاوي هو إخبار وجرم مشهود، وهو تهديد للسلم الأهلي، وأي تلكؤ من السلطات المختصة في اتخاذ الإجراءات المناسبة، سيكون ضربة قاصمة للدولة والمؤسسات، وفي هذا الإطار نحمل الدولة مسؤولية حماية الإعلامية صادق، التي نعتبر أن حياتها باتت مهددة، ونطلب من القوى الأمتية والعسكرية اتخاذ الإجراءات اللازمة، لحماية صادق، وكل إعلامي ومواطن يتعرض لأي تهديد”.


عودة الى الصفحة الرئيسية